03/11/2022

انعقاد المؤتمر الثالث لحوار الأديان بين العراق والفاتيكان في بغداد

تجسيداً لقيم التسامح والمحبة والسلام انعقد المؤتمر الثالث لحوار الأديان بين العراق والفاتيكان في العاصمة العراقية بغداد، حضره ممثلين عن الديانات الثلاث، في حين وصل كلٌ من البطريرك يونان والراعي إلى البحرين للمشاركة في زيارة البابا فرنسيس الرسولية للمملكة.

انعقد في العاصمة العراقية بغداد اجتماعات المُؤتمر الثالث للجنة الدائمة لحوار الأديان بين العراق ودولة الفاتيكان، وذلك في مقر دار ضيافة مجلس الوزراء.
حضر الاجتماع ممثلين عن دواوين الأوقاف الدينية الثلاثة في العراق، وعن وزارة الأوقاف في حكومة إقليم کردستان العراق، ووفد من دولة الفاتيكان، وممثل عن وزارة الخارجية العراقية متمثلة، وأعضاء اللجنة التنظيمية للمؤتمر، ودائرة أوروبا في الوزارة.
في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر ألقى وكيل الوزارة “عمر البرزنجي” كلمةً أشار فيها لأهمية انعقاد هذا المؤتمر، لتجسيد قيم التسامح والمحبة والسلام بين شعوب العالم، وتوطيد الروابط التي تجتمع عليها الديانات السماوية الثلاث.
واعتبر البرزنجي أن هذا المؤتمر يعد أحد مخرجات زيارة بابا الفاتيكان إلى العراق عام 2021، ويمثل رسالة واضحة بأن العراق، قادر على مد جسور التعاون والعمل المشترك من خلال الحوار الفعال بين الديانات المختلفة.
من جانبٍ آخر، وصل كلٌ من قداسة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الأنطاكي، والبطريرك مار بشارة بطرس الراعي بطريرك السريان الموارن، يوم أمس الأربعاء إلى مطار البحرين الدولي، وذلك للمشاركة في الزيارة الرسولية التي سيقوم بها قداسة البابا فرنسيس إلى مملكة البحرين.
وكان في استقبال صاحبا الغبطة بقاعة المطار بعض الكهنة الذين يخدمون الإرساليات الكاثوليكية الشرقية في البحرين، ومن ثم توجه البطاركة إلى مقرّ إقامتهم في البحرين.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…