‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

الأمم المتحدة والخارجية الفرنسية تدينان قصف قوات النظام السوري لمخيم نازحين غرب ادلب

أدانت كلٌ من الأمم المتحدة والخارجية الفرنسية استمرار الاعمال القتالية شمال غرب سوريا، وقيام قوات النظام السوري بقصف مخيم نازحين غرب ادلب بثلاثين صاروخاً، مما أسفر عن قتلى وجرحى من المدنيين، ودعت الأمم المتحدة لوقف الاعمال القتالية والتوصل إلى حل سياسي يتماشى مع القرار 2254

في بيانٍ لها، أدانت الأمم المتحدة أعمال العنف القتالية والتصعيدات العسكرية الدائرة بين الأطراف المتنازعة في مناطق شمال غرب سوريا، وتحديداً القصف الذي نفذته قوات النظام السوري على مخيم للنازحين شمال غرب إدلب، يوم أمس والذي أسفر عن مقتل وجرح 80 شخصاً على الأقل، بينهم أطفال.
هذا وأعربت الأمم المتحدة عن بالغ قلقها إزاء تصعيد الأعمال العدائية في إدلب، التي تشهد قصف وغارات جوية من قبل قوات النظام السوري، مما تسبب بحرائق وتدمير خيم ومنازل مئات العائلات النازحة في ثلاثة مخيمات تدعمها المنظمات الإنسانية، مما تسبب بتهجير ما لا يقل عن 400 عائلة نازحة.
هذا ودعت الأمم المتحدة جميع الأطراف المتنازعة إلى الامتثال لمبدأ التمييز والحيطة، وتجنب استخدام الأسلحة شديدة الانفجار في المناطق المكتظة بالسكان، كما دعت كافة الأطراف للالتزام واتخاذ جميع الخطوات الممكنة لضمان حماية المدنيين، محذرةً من النتائج المأساوية التي سيعانيها المدنيين جراء استمرار الأعمال العدائية في شمال غرب سوريا
من جانبها أدانت الخارجية الفرنسية في بيانٍ لها، قيام النظام السوري وروسيا بقصف مخيم للنازحين قرب بلدة كفر جالس شمال غرب إدلب، بـ30 صاروخاً.
وشددت الخارجية في بيانها على دعم فرنسا لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص، إلى وقف الأعمال القتالية في جميع الأراضي السورية والتوصل إلى حل سياسي يتماشى مع القرار 2254

‫شاهد أيضًا‬

برلماني سوري: على تركيا الانسحاب والاعتراف بأنها مولت الإرهاب

لفت رئيسُ لجنة العلاقات الخارجية في برلمان النظام السوري، بطرس مرجانه، إلى أن الإرهاب الذي…