12/11/2022

مقتل 14 شخصاً في مناطق متفرقة من درعا وريفها خلال اسبوع

خلال أسبوعٍ واحد قُتل 14 شخصاً بينهم مدنيين، في مناطق متفرقة من درعا وريفها الواقعة جنوب سوريا، وذلك بطرق مختلفة، كما شهدت درعا البلد اشتباكات عنيفة بين مجموعات مسلحة محلية وعناصر من داعش، أسفرت عن قتلى من الطرفين.

لاتزال مدينة درعا وريفها الخاضعة لسيطرة النظام السوري، تعيش حالةً من الفلتان الأمني المستمر، مع تزايد انتشار الجرائم والاشتباكات المسلحة والاغتيالات وحالة الفوضى وعدم الاستقرار، حيث شهد الأسبوع الماضي، مقتل 14 شخصاً في مناطق متفرقة من درعا وريفها بينهم مدنيين.
هذا وتنوعت الطرق والوسائل التي تتم خلالها جرائم القتل، ما بين إطلاق نار مباشر أو طعن بأداة حادة أو حتى وضع عبوات ناسفة في سيارات المستهدفين،
هذا ومنذ حوالي الأسبوعين، لا تزال الاشتباكات مستمرة في درعا البلد وتحديداً حي طريق السد، بين مسلحين محليين وعناصر من تنظيم داعش، والتي أسفرت عن مقتل خمسة مسلحين في صفوف المجموعات المحلية وعنصرين من داعش، وصحفي ومدني.

‫شاهد أيضًا‬

التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ويجري تدريبات مع قسد

أجرى التحالف الدولي للقضاء على إرهاب “داعش” خلال الأيام الماضية، سبعة تدريبات …