‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

صحيفة الغارديان تكشف أكاذيب مراسيم العفو المعلن عنها من قبل النظام السوري

كشفت صحيفة الغارديان في تقريرٍ لها عن زيف مراسيم العفو المعلن عنها من قبل رئيس النظام السوري "بشار الأسد"، فخلال واحد وعشرين مرسوم عفو تم الافراج فقط عن ستة بالمئة من المعتقلين، بينما لايزال 136 ألف معتقل داخل سجون النظام.

في تقريرٍ نشرته صحيفة الغارديان، حول قرارات العفو عن المعتقلين داخل سجون النظام السوري، والتي أصدرها “بشار الأسد” خلال السنوات الماضية، مؤكدة أنها لم تشمل سوى أعداد قليلة جداً من المعتقلين.
وبحسب الصحيفة، فإن قرارات العفو التي تم الترويج لها على أنها أعمال خيرية من قبل النظام السوري، بالكاد أثرت في الأعداد الضخمة التي لا تزال محتجزة في السجون سيئة السمعة، رغم انتهاء الأحكام الصادرة بحق العديد منهم.
وبحسب تقريرٍ للشبكة السورية لحقوق الإنسان، فإن قرارات العفو التي أصدرها الأسد على مدار عشر سنوات، أفرجت عن أقل من 6٪ من المعتقلين، مع بقاء ما يقدّر بنحو 136 ألف شخص داخل سجون ومعتقلات النظام السوري.
وأشارت الغارديان إلى أن قوات النظام السوري وخلال أكثر من 21 قرار عفو، أفرجت عما يقارب 7531 شخصاً تعرضوا للاعتقال التعسفي.
وأوضحت تقارير سابقة أن العديد من المعتقلين داخل سجون الأسد اعتُقلوا دون مبرر قانوني، وغالباً ما تكون التهم الموجهة لهم بسبب مشاركتهم في احتجاجات ومظاهرات ضد النظام السوري، في السنوات الأولى من الحراك الشعبي في سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

باحثون وصحافيون لبنانيون يدعون لتوثيق الانتهاكات التركية وتقديمها للمحكمة الدولية

قال المحلل والباحث السياسي اللبناني، “سيروج ابيكيان”، في لقاءٍ أجرته معه وكالة…