‫‫‫‏‫أسبوع واحد مضت‬

مايكل كوريلا يحذر من إطالة أمد عوائل داعش في مخيم الهول

حذر قائد القيادة المركزية الأمريكية مايكل كوريلا، من خطورة الأوضاع في مخيم الهول، مركزأً على هدفين طويل وقصير المدى لإنهاء الملف قبل ظهور جيل جديد من المتطرفين.

عقب زيارته لمخيم الهول في شمال شرق سوريا، أوضح قائد القيادة المركزية الأمريكية مايكل كوريلا، إنه جدد في الزيارة التأكيد على خطورة الوضع في المخيم، نظراً لوجود أكثر من 25 ألف طفل يواجهون الخطر، مستشهداً بحادثة قطع رأس فتاتين مصريتين، قبل أيام، ووصف كوريلا الحادثة بالمرعبة مشيراً إلى أن الأطفال هم أهداف رئيسية لتطرف داعش.
وأوضح كوريلا أن المعاناة في المخيم تختلف تمامًا عما يتم الحديث عنه في الأخبار، مشيراً لأنهم يعملون مع شركائهم والمجتمع الدولي لإعادة هؤلاء السكان إلى أوطانهم.
ولخص كوريلا زيارته بالتركيز على هدفين أحدهما جعل المخيم أكثر أمانًا لجميع السكان وتقليل تأثير داعش عليهم عبر قيام إدارة المخيم، وقوات سوريا الديمقراطية، وأمن المخيم بزيادة تدابير حماية
أما الهدف طويل الأمد بحسب كوريلا، هو عمليات الاستعادة الناجحة إلى الوطن وإعادة التأهيل وإعادة دمج سكان المخيم في بلادهم الأصلية، مشيراً إلى أنه لا يوجد حل عسكري هنا، فلا تستطيع القوات العسكرية والأمنية حل الأزمة الإنسانية والمشاكل الأمنية طويلة الأمد التي تطرحها المخيمات.
وحذر من إطالة أمد ترك العوائل في المخيم في ظل ظروفه، مما يزيد فرصتهم للهرب أو سيقومون بدلاً من ذلك بتربية جيل من المتطرفين.

‫شاهد أيضًا‬

مع إعلان تركيا نيتها شن عملية عسكرية جديدة على الشمال السوري، ما موقف أمريكا من ذلك

عقب إعلان استمرار دعمه لقوات سوريا الديمقراطية ورفضه للهجمات التركية على الشمال السوري، اس…