01/12/2022

أمين اسكندر : الحوكمة التصاعدية مخرج لفشل الوزارات السابقة

لفت الدكتور أمين اسكند رئيس مؤسسة تور ليبانون إلى أهمية العمل بالحوكمة التصاعدية والبدء من الأسفل إلى الأعلى في تطوير الحالة الخدمية في لبنان وتأمين الخدمات للبنانين عن طريق البلديات.

ركز الدكتور أمين اسكندر على آلية العمل من قبل البلديات على الطاقة المتجددة في لبنان وهو مخرج لفشل الحكومات المتعاقبة في تأمين الخدمات مستخدما مصطلح “الحوكمة التصاعدية” وهو ما يعني أن تبدأ البلديات بإجراءات من شأنها تأمين الخدمات ونها توليد الكهرباء عبر الطاقة الكهرومائية أو الرياح إضافة لعمل شرطة البلديات بشكل فعال
وبعد انهيار المؤسسات في القطاعين العام والخاص وفي حال الحديث عن ترميم للاقتصاد اللبناني ليستعيد قواه شدد اسكندر أنه يجب وضع خطة للعمل على قطاع الطاقة بالدرجة الأولى الطاقة المتجددة دون الاعتماد على الطاقة الكلاسيكية كالنفط والغاز الذي يعتمد حاليا على الاستيراد.
فاليوم يجب الحديث عن الاماكن التي من الممكن الاخذ بها وبناء محطات طاقة متجددة والحفاظ على المساحات الخضراء التي تميز لبنان بهذه الثروة ومن هنا أوضح اسكندر أن من الضروي والحثيث هو التركيز من جميع المستثمرين أن يحافظوا على قطاعي الزراعة والطاقة المتجدد وتطوريرها بشكل يحافظ على طبيعة لبنان.

‫شاهد أيضًا‬

نقص التمويل يزيد من معاناة اللاجئين السوريين في لبنان

رغمَ معاناتِهم سلفاً من سوءِ الأوضاعِ المعيشيةِ والتهجيرِ، والبردِ القارسِ في المخيمات، أص…