02/12/2022

وثيقة مسربة تكشف عن امتعاض المرشد من عجز النظام عن قمع الاحتجاجات.

كشفت وثيقة مسربة من وكالة أنباء فارس الإيرانية الرسمية عن استياء المرشد علي خامنئي من نتائج الاحتجاجات الدائرة في البلاد ومن عجز السلطات عن إيجاد حلول في إيقافها ومن تراجع الإعلام في مجال إقناع المواطنين برواية النظام الإيراني.

تحدثت مواقع إيرانية معارضة للنظام الإيراني عن وثيقة مسربة أعدتها وكالة الأنباء الرسمية للقائد العام للحرس الثوري الإيراني نقل فيها عن المرشد علي خامنئي قوله “إن الاحتجاجات لن تنتهي قريبًا”.
وحصلت المواقع على الوثيقة نتيجة عمليات قرصنة الكترونية قامت بها مجموعة “بلاك ريوارد” لوكالة أنباء “فارس”.
وتحدثت الوثيقة المكونة من 123 صفحة عن إحاطة لخامنئي حول الأحداث الجارية في البلاد ينتقد فيها العمل الإعلامي الذي وتقصيره بحسب وصفه في إقناع المواطنين أن ما يجري في البلاد تقف خلفه جهات أجنبية.
وتوضح الوثيقة رؤية خامنئي باستمرار الاحتجاجات وعدم توقفها، كما كشفت أيضا أن النظام في إيران يعاني من الترهل من قمة سلطاته وصولا إلى قاعدته.
كما أظهرت الوثيقة تخلف مؤسسات الباسيجوعجزه عن التعبئة لوقف الاحتجاجات الشعبية.
كما أظهرت الوثيقة تلاعب النظام بالحقائق ومحاولة إظهار محدودية التظاهرات، متلاعبا بالأرقام من 600 ألف متظاهر في التقرير السري إلى مجرد 40 ألفا في التصريحات القضائية.
ودللت الوثيقة على تعاون استخباراتي روسي ايراني في مجال تزويد النظام الإيراني بنتائج التنصت الإقليمي لأجهزة المخابرات الأجنبية على إيران.

‫شاهد أيضًا‬

خمسة مطالب للبرلمان الألماني من الاتحاد السرياني الأوروبي وحزب اتحاد بيث نهرين الوطني

في مستهلِّ رسالتِهما، قال الاتحاد السرياني الأوروبي وحزب اتحاد بيث نهرين الوطني، إنّه نتقد…