02/12/2022

وفد المنظمات السورية يلتقي مع الممثلين عن الهيئات والمنظمات الدولية

التقى وفدٌ من عدة منظمات سورية على مدار الأيام الثلاثة السابقة مع مبعوثي عدة دول وهيئات أممية في مدينة جنيف السويسرية لمناقشة سبل مناصرة قضايا الضحايا في الشمال السوري

ناقش وفد ممثلين عن عدة منظمات سوريّة مع الممثلين عن الهيئات والمنظمات الدولية ناقشوا الوضع الراهن وحالة حقوق الإنسان في شمال سوريا، في ظل تصاعد الهجمات العسكرية التركية على المنطقة، التي اتسع نطاقها، مؤخراً لتشمل مناطق جديدة في ريفي الحسكة ودير الزور، ووصلت حتى مخيم الهول.
وبين وفد المظمات للجمتمعين ما توصلت إليه الانتهاكات التركية العدوانية على مناطق شمال شرقي سوريا وتعطيلها لمنشآت حيوية في المنطقة ما أدى إلى خروج العديد منها عن الخدمة وحرمان مئات آلاف السكان من الطاقة.
كما بحث الوفد أزمة المياه في شمال شرق سوريا، وحرمان أكثر من نصف مليون شخص في بلدة تل تمر ومدينة الحسكة ومخيمات النزوح من المياه الصالحة للشرب، إضافة لقطع السلطات التركية مياه نهر الفرات، الذي يعتمد عليه أكثر من خمسة ملايين نسمة في سوريا .
وأوضح مدير رابطة تآزر للضحايا عزالدين صالح أنّ الغاية من هذه الاجتماعات هي نقل تداعيات الهجمات وتضرر المدنيين، والأعيان المدنية، للأطراف الفاعلة في الملف السوري
كما شدد الوفد خلال اللقاءات على أهمية المضي قدماً نحو إيجاد حلّ سياسي يشمل جميع مكونات المجتمع السوري، حتى لو تطلّب ذلك تعديل القرار الأممي رقم 2254 لعام 2015، إذ لا يمكن لأي مشروع سلام في سوريا أن يكون طويل الأمد وناجع، دون أن يكون جامعاً لكل أطياف الشعب السوري.

‫شاهد أيضًا‬

الخارجية الأمريكية تدعو النظام السوري لتجنب العنف في السويداء

شهدت محافظةُ “السويداء” جنوبَ سوريا، ولا تزالُ تشهدُ احتجاجاتٍ مناوئةً لحكومةِ…