18/12/2022

انتهاء لقاء بطاركة الكنائس ذات التراث السرياني ببيان ختامي

اختتم اللقاء الأول لبطاركة الكنائس ذات التراث السرياني، ببيان ختامي أكد فيه البطاركة أهمية الحفاظ على التراث السرياني المشترك بالسبل المتاحة، وتعزيز اللغة السريانية ونشرها وحث الأجيال للمحافظة عليها.

انتهى اللقاء الأول لبطاركة الكنائس ذات التراث السرياني والمنعقد في لبنان ببيان ختامي استعرض اهم المواضيع التي تم التطرق لها في اللقاء.
حيث أكد البطاركة وحدة شعبنا بتراثه السرياني المشترك والمتجذّر في هذا الشرق الذي هو أساس تكوينه، كما بحثوا آلية العمل على دعم الحضور المسيحي في الشرق، وكيفية الحَدّ من نزيف الهجرة بسبب الصراعات القائمة والظروف السياسية والاقتصادية التي تمرّ بها مناطق الشرق الأوسط.
وفيما يتعلق بإرثنا السرياني المشترك، أكد البطاركة على رغبتهم في إيجاد آليات مشتركة لتعليم اللغة السريانية، والعمل على نشرها والتعمّق بدراستها بالوسائل المتاحة، كما شددوا على أهمية تعزيز مجالات التعاون الأكاديمي وتبادل الخبرات، وخاصةً على مستوى طلاب وأساتذة كليات اللاهوت.
وأوضح البطاركة ضرورة التشجيع على التخصص بالدراسات السريانية في الجامعات، والعمل على إعادة إحياء مؤتمرات التراث السرياني في الشرق الأوسط، وإقامة ندوات ولقاءات ونشاطات تهدف لنشر الوعي بين أبناء كنائسنا في بلاد الشرق والانتشار، عن الهوية السريانية المشتركة لكنائسنا، وتحفيز الأجيال الصاعدة للمحافظة على هذا التراث التاريخي الأصيل وتعزيز الانتماء إليه.

‫شاهد أيضًا‬

البطريرك الراعي ينتقد حزب الله.. لن نكون رهائن لسياسات فاشلة

خلال كلمة له منتقداً سياسية ميليشيا “حزب الله” في المنطقة، قال بطريرك السريان …