20/12/2022

الوكالة الأميركية للتنمية الدولية توزع كمية من بذار القمح على مزارعي شمال شرق سوريا

وزعت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية كميةً من بذار القمح على مزارعي شمال شرق سوريا، مشيرةً إلى أن البذار خالية من العدوى والآفات، وعولجت بالمبيدات الفطرية، وهي مناسبة للظروف الزراعية المحلية.

للعام الثاني على التوالي، قامت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، يوم أمس بتوزيع كميات من بذار القمح على المزارعين في شمال شرقي سوريا، دون ان تكشف الوكالة عن الكميات الموزعة في مناطق الإدارة الذاتية.
وبحسب ما أوضحت الوكالة، فإنَّ بذار القمح الذي وفرته، خضع لسلسلة اختبارات للتحقق من جودته، قبل أن يُوزع على المزارعين، كما أشارت إلى أن البذور خالية من العدوى والآفات، وتمت معالجتها بالمبيدات الفطرية، وهي مناسبة للظروف الزراعية المحلية.
ويُشار إلى أنه خلال العام الماضي، قدمت الوكالة الامريكية قرابة ثلاثة آلاف طن من بذار القمح للمزارعين في شمال شرقي سوريا، في حين زعمت وزارة الزراعة في حكومة النظام السوري بدمشق، أنَّ البذور غير صالحة، وأنها لن تستلم من المزارعين محاصيلهم من البذار الذي وزعته الوكالة الأميركية في شمال شرق سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

شكوك إيرانية حول تورط النظام السوري في هجوم القنصلية

حمل الهجوم الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية في العاصمة السورية دمشق عنصر المفاجأة، إذ اعت…