26/12/2022

صحيفة ألمانية.. أعداد اللاجئين في أوروبا بازدياد

أفادت صحيفةٌ ألمانيةٌ بأنّ ألمانيا وخلال العامِ الحالي، شهدَت ازدياداً كبيراً في أعدادِ اللاجئينِ مقارنةً بالعامِ الماضي، رغمَ ترحيلِها مئاتِ الآلافِ من اللاجئين.

تتناسبُ أعدادُ طالبي اللجوءِ في العالمِ طرداً مع تزايدِ وكثرةِ النزاعات والحروب التي تتركُ آثاراً مدمرةً لحياةِ البشرِ واستقرارِهمِ وأوضاعهم الاقتصادية.
وتعاني الدولُ الأوروبيةُ أكثرَ من غيرِها من معضلةِ اللاجئينَ وطالبي النزوح، وخاصةً ألمانيا التي تستضيفُ أكبرَ عددٍ من اللاجئين مقارنةً بالدولِ الأوروبيةِ الأخرى، حيث أفادت صحيفةُ “دي فيلت” الألمانية، بأن عددَ طالبي اللجوءِ في ألمانيا ارتفعَ بنسبةِ سبعةٍ وخمسينَ بالمئةِ مقارنةً بالعامِ الماضي، ليصل عددُهم إلى أكثرَ من مئةٍ وتسعينَ ألفاً هذا العام.
ونقلت الصحيفةُ عن تقريرٍ للمفوضيةِ الأوروبيةِ والدائرةِ الأوروبيةِ للشؤون الخارجية، أن ألمانيا تُعتَبَرُ في صدارةِ دولِ الاتحادِ الأوروبيِّ من حيث عددِ طلباتِ اللجوء، تليها فرنسا في المركزِ الثاني بأكثرَ من مئةٍ وخمسةَ عشر ألفَ طلبِ لجوء، تليها إسبانيا بأكثرَ من مئةٍ وأحدَ عشرَ ألفاً، ومن ثم النمسا بأكثرَ من مئةٍ وستةِ آلافِ طلب، وتليها إيطاليا بأكثرَ من ثمانيةٍ وسبعين ألفاً، بينما تحتل هنغاريا المركزَ الأخيرَ بأقلِّ من ثلاثةٍ وأربعينَ ألفاً.
وبحسبِ الصحيفة، فإنّ غالبيةَ طالبي اللجوءِ هم من السوريين، حيث يشكلون سبعةَ وعشرينَ بالمئةِ من اللاجئين، يليهم الأفغانُ بنسبةِ سبعةَ عشرَ بالمئة، يليهمِ الأتراكُ بنسبةِ عشرةٍ بالمئة.
ولا تزالُ ألمانيا متصدرةً قائمةَ الدولِ الأكثرَ استضافةً للاجئين، رغمَ مطالبتِها ثلاثَمئةٍ وألفَي لاجئٍ بمغادرةِ أراضيها.
ويُشارُ إلى أنّ هذه الأعدادَ الكبيرةَ من اللاجئين، لا تشملُ الأوكرانيين الفارين من ويلاتِ الحربِ الروسية، إذ أنّه لا يتوجب على اللاجئِ الأوكرانيِّ تقديمُ طلبِ لجوءٍ إلى دولِ الاتحادِ الأوروبي.

‫شاهد أيضًا‬

بوتين يصل الصين لتعزيز العلاقات الثنائية

التقى الرئيسُ الصينيُّ “شي جين بينغ” بنظيرِه الروسي “فلاديمير بوتين̶…