30/12/2022

حزب الاتحاد السرياني والاتحاد السرياني الاوروبي في لقاء حول الادارة الذاتية

تحدث الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا "سنحريب برصوم" والرئيس المشترك للاتحاد السرياني الاوروبي "فهمي فيرغيلي"، عن النضال السياسي لشعبنا السرياني في شمال شرق سوريا، واهمية تاسيس للادارة الذاتية والمشاركة بها.

في مقابلة اجرتها “ميديا نيوز” مع الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا “سنحريب برصوم” والرئيس المشترك للاتحاد السرياني الاوروبي “فهمي فيرغيلي”، تحدثا عن النضال السياسي لشعبنا السرياني في شمال شرق سوريا.
حيث قال سنحريب برصوم بانهم وكحزب الاتحاد السرياني شاركوا في الثورة في سوريا منذ عام 2011 وقبل الثورة في ظل نظام الأسد ، لم يكن للسريان اي حقوق على الإطلاق ولم يتم الاعتراف بهم بالنسبة للنظام بل كان الشعب موجوداً فقط كأقلية دينية
واضاف “برصوم”، عندما انسحب النظام من شمال وشرق سوريا في عام 2012 ، ساعدنا بشكل مباشر في إعداد وتأسيس الإدارة في وقت مبكر، وأدركنا أن الوضع في هذه الثورة قد يسوء اكثر أيضًا.
من جهته قال “فهمي فيرغيلي”، بصفتنا سريان ، نتعرض لمخاطر متعددة، نحن لسنا عربًا ولسنا أكرادًا ولسنا مسلمين أيضًا لذلك، فإننا نواجه تمييزًا متعددًا كشعب وكأقلية دينيةو هذا هو السبب في تاسيس الادارة الذاتية و كان ضروريًا جدًا بالنسبة لنا.
واضاف “فيرغيلي”، هناك أيضًا أناس بيننا و بين العرب لا يزالون يعتقدون أن الإدارة مشروع كردي، وهذه الافكار تغذيها تركيا أيضًا، فهم يعتقدون إنه مجرد مشروع تابع لحزب العمال الكردستاني وأننا جميعًا إرهابيون، على حد زعمهم.

‫شاهد أيضًا‬

نتنياهو يهدد بعمل عسكري قوي جداً في لبنان

نقلت قناة “آي 24 نيوز” عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قوله، في أثن…