06/01/2023

سجناء إيران يعلنون حالة الإضراب عن الطعام

أعلنت عدةُ سجيناتٍ ومعتقلاتٍ سياسياتٍ في السجونِ الإيرانية، الإضرابَ عن الطعامِ احتجاجاً على ممارساتِ النظامِ الإيرانيِّ القمعيةِ وسوءِ أوضاعِ السجونِ وغيرِها من الانتهاكاتِ بحقِّهن.

تسارعُ الأحداثِ في إيران، لا يوحي بقربِ حلِّ الأزمةِ وإخمادِ وخفضِ وتيرةِ الاحتجاجات، بل على النقيضِ من ذلك تماماً، تؤولُ الأمورُ نحوَ مزيدٍ من التصعيدِ والتعقيدِ يوماً بعدَ يوم، فتزامناً مع تواصلِ المظاهراتِ وأعمالِ القمعِ من قبلِ الحرسِ الثوريِّ الإيراني، أعلنت نحوُ خمسَ عشرةَ سجينةً سياسيةً إيرانيةً منذُ ثلاثةِ أيامٍ الإضرابَ عن الطعام، فيما أعلن “محمد مهدي كرمي” المتظاهرُ الإيرانيُّ المحكومُ عليه بالإعدام، عن دخولِه في إضرابٍ عن الطعام، احتجاجاً على تأييدِ حكمِ إعدامِه.
والدةُ إحدى السجيناتِ المُضربات، نشرت رسالةً نصيةً على “إنستغرام”، موجهةً إلى رئيسِ قضاءِ محافظةِ “البرز” والمدعي العام بمحكمةِ “كرج” الثورية، ومحققِ الفرعِ الثالثِ عشر، وقاضي الفرعِ الأولِ بمركزِ “البرز” بمحكمةِ الثورة، قالت فيها نصّاً، جئتُ فَلَم أجدكم، وسألتُ ولم أحصل على إجابةٍ واضحة، وعيّنت محاميًا لكنكم لم تقبلوا، على حدِّ قولِها.
إضرابُ المعتقلاتِ السياسياتِ قوبلَ بتضامنٍ من قبلِ سجيناتٍ في محافظاتٍ أخرى، حيث أعلنت أربعَ عشرةَ سجينةً في سجنِ “كجوئي” إضرابَهن عن الطعام، دعماً للمعتقلاتِ ولأسبابٍ منها أوضاعُ السجنِ وطولُ فترةِ الحبس، وعدمُ قبولِ المحامين وعدمُ تحديدِ كفالةٍ لخروجهن.
ومن جانبٍ آخر، أعلنت الخارجيةُ الايرانيةُ استدعاءَ السفيرِ الفرنسيِّ في “طهران” “نيكولاس راش”، على خلفيةِ ما وصفتها بسلوكٍ مسیءٍ قامت به صحيفةً “تشارلي إيبدو”، بنشرِ رسومٍ كاريكاتيريةٍ للمرشدِ الإيرانيِّ الأعلى “علي خامنئي”
وكانت الصحيفةُ قد نشرت أمس مجموعةً من الصور، كنوعٍ من التضامنِ مع حريةِ المرأةِ والاحتجاجات النسويةِ في إيران.

‫شاهد أيضًا‬

بوتين يصل الصين لتعزيز العلاقات الثنائية

التقى الرئيسُ الصينيُّ “شي جين بينغ” بنظيرِه الروسي “فلاديمير بوتين̶…