26/01/2023

البيت الأبيض يعتزم الضغط على الصين لوقف استيراد النفط الإيراني

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية على لسان المبعوث الخاص لإيران، أنها ستزيد الضغط على الصين لوقف شراء النفط الإيراني، يأتي ذلك من جملة مسـاعِ البيت الأبيض لكبح أنشطة طهران النووية.

قال روبرت مالي، المبعوث الخاص لإدارة الرئيس الأميركي جو بايدن لإيران، في تصريحات لتلفزيون بلومبيرغ، أن “الصين هي الوجهة الرئيسية لصادرات إيران غير المشروعة، وسيتم تكثيف المحادثات لثني بكين عن مثل هذه المشتريات”.
جاءت تصريحات المبعوث الأميركي عقب ظهور بيانات صادرة عن شركة تحليلات الشحن “فورتيكسا” بينت أن صادرات النفط الإيرانية قفزت إلى نحو 1.4 مليون برميل يومياً، الشهر الماضي، وهو أعلى مستوى منذ عام 2019.
وكشفت بلومبيرغ في تقريرها أن الصين وهي أكبر مستورد للنفط في العالم، تستورد بشكل وهمي كميات ضخمة من ماليزيا في حين أن صادرات النفط الماليزية ليست بهذا الحجم الكبير إلى الصين، وفق تقارير منظمة النفط العالمية ” أوبك”.
يذكر أن واشنطن شددت العقوبات على طهران وصادراتها النفطية في 2018 بعد انسحاب الرئيس السابق دونالد ترامب من الاتفاق النووي.
وتأتي نشاطات الولايات المتحدة الأميركية هذه ضمن جهودها لكبح جماح ايران والحرس الثوري الإيراني في المنطقة، وقطع أذرعها التخريبية في المنطقة، وفرض المزيد من العقوبات الاقتصادية عليها، ومنع تنامي مشاريعها النووية.
من زاوية أخرى، تتعالى الأصوات في برلمانات أوربية عدة، منها بريطانيا وألمانيا، لتصنيف الحرس الثوري كمنظمة أرهابية دولية، بعد نشاطاته الارهابية في المنطقة خاصةً في سوريا والعراق واليمن ولبنان.
في هذا الصدد، أعلن برنامج “مكافآت من أجل العدالة” التابع لوزارة الخارجية الأميركية، يوم أمس، عن عرضه مكافأة مالية ، تصل إلى 15 مليون دولار لمن يقدم معلومات عن الشبكات المالية للحرس الثوري الإيراني.

‫شاهد أيضًا‬

استمرار حرب المسيّرات بين الحوثيين والقوى الغربية

تواصلُ ميليشيا “الحوثي” الإيرانيةُ في اليمن، شنَّ هجماتٍ متتاليةٍ على سفنٍ تجا…