26/01/2023

خطوة بعد عام … ألمانيا تعلن عزمها إرسال دبابات ليوبارد

خطوة جريئة تأتي بعد عام على اندلاع الحرب الروسية على أوكرانيا لتبادر برلين بدعم عسكري كبير من جهتها في ظل مواجهة اقتصادية تعاني منها جراء أزمة الطاقة التي تعصف في الكمنطقة والنزاع مع موسكو على خطوط التزويد بالغاز الأمر الذي رحبت به واشنطن ويصفه الكرملين بالخطير.

أكدت الولايات المتحدة، يوم الأربعاء، أنها سوف ترسل 31 دبابة قتالية إلى أوكرانيا، لتنضم إلى ألمانيا في إرسال الدبابات لدعم القتال ضد الغزو الروسي.
وأعلنت واشنطن عن قرار تسليم دبابات إم1 أبرامز بعد ساعات فقط من إعلان ألمانيا أنها سترسل 14 من دباباتها ليوبارد2 إلى ساحة المعركة.
كما مهدت برلين الطريق أمام دول أوروبية أخرى لإرسال دبابات ألمانية الصنع من مخزونها.
وأشادت كييف بإعلان برلين وواشنطن إمدادها بالدبابات، باعتباره نقطة تحول ستسمح لجيشها باستعادة الزخم واستعادة الأراضي المحتلة بعد عام تقريبا من غزو موسكو. وقالت أيضا إن الدبابات يمكن أن تساعد في ردع هجوم روسي محتمل في الربيع.
من جهة أخرى علّق المتحدث الإقليمي باسم الخارجية الأميركية، صامويل وربيرغ، على موافقة الحكومة الألمانية، لإرسال دبابات “ليوبارد 2″ إلى أوكرانيا، والسماح لدول أخرى مثل بولندا بالقيام بذلك.
وقال وربيرغ في تصريحات صحفية، فإن الولايات المتحدة ترحب بكل الدعم الذي يتم تقديمه عبر حلفائنا في الناتو والاتحاد الأوروبي ومن كل دول العالم”.
بدوره ندد السفير الروسي سيرغي نيتشايف في ألمانيا، بقرار برلين عبر تصريحات على حساب السفارة على تلغرام قال فيها “إنه قرار خطير للغاية من شأنه أن يرفع النزاع إلى مستوى جديد من المواجهة”، متهمًا الغربيين باتباع منطق “التصعيد الدائم”.
في موازاة ذلك طالب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، حلفاءه الغربيين بتزويد بلاده صواريخ بعيدة المدى وطائرات مقاتلة، وذلك إثر موافقة واشنطن وبرلين، بعد طول انتظار، على إرسال دبّابات ثقيلة أميركية وألمانية إلى كييف.
على مقلب آخر أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) الوسط التاريخي لمدينة أوديسا الأوكرانية على لائحة التراث العالمي المعرض للخطر، في خطوة ستفتح المجال أمامها للحصول على مساعدات دولية.

‫شاهد أيضًا‬

بيع هيكل عظمي لديناصور بمبلغ قياسي

بأكثر من أربعة وأربعين مليون دولار، تم بيع أكبر هيكل عظمي لديناصور على الإطلاق، في مزاد عل…