30/01/2023

الاتحادُ السرياني الأمريكي يؤكد تضامنَه مع إبراهيم مراد

أبدى الاتحادُ السريانيُّ الأمريكيُّ تضامنَه مع رئيسِ حزبِ الاتحادِ السريانيِّ العالمي "إبراهيم مراد"، واستنكرَ تسييسَ القضاءِ اللبنانيِّ وتسليحَه من قبلِ ميليشيا "حزب الله" الإيرانيةِ في لبنان.

أصدر الاتحادُ السريانيُّ الأمريكي بيانًا صحفيًا، دعا فيه إلى وقفٍ مضايقاتِ وترهيبِ رئيسِ حزبِ الاتحادِ السريانيِّ العالمي “إبراهيم مراد” بشكلٍ فوري، وحثَّ جميعَ الأطرافِ المعنيةِ في لبنان، على احترامِ العملية الديمقراطية.
وقال الاتحادُ في بيانِه إن “مراد” الذي عملَ بنشاطٍ كبيرٍ لأكثرِ من عقدين من الزمان في خدمةِ المجتمعِ السرياني واللبناني عمومًا، والذي كان يدعو باستمرارٍ لتحقيقِ الحقوقِ المدنيةِ والدينيةِ الكاملةِ في لبنان، يواجه حاليًا ملاحقةً حكوميةً واضطهادً وترهيباً خارجَ نطاقِ القضاءِ من قبل جهاتٍ أجنبية، نتيجةَ دفاعِه عنِ العدالة.
“مراد” وخلال مقابلةٍ تلفزيونية، كان قد اتهمَ ميليشيا “حزب الله” الإيرانيةِ في لبنان بشكلٍ علني، بأنها تهديدٌ خطيرٌ للمجتمعِ اللبناني، والمسيحيين على وجهِ الخصوص، ومنذُ مقابلته، تلقى “مراد” تهديداتٍ بالقتل من “حزب الله”، الذي لفّقَت وسائلُ إعلامِه اتهاماتٍ بأن “مراد” حضَّ على العنف، وهي ما ينفيها “مراد” بشكلٍ قاطع، ويصفُها محاموه بالمعلوماتِ المضللةِ والملفقة.
الاتحادُ السريانيُّ الأمريكيُّ وفي بيانِه، شدد على أنّ أيَّ أملٍ بتشكيلِ دولةٍ لبنانيةٍ قويةٍ ومستقلة، يستوجبُ تحريرَ المجتمعِ اللبنانيِّ والمؤسساتِ الحكوميةَ من التدخلِ الأجنبي، وذلك أيضاً للحفاظِ على الحرياتِ المدنية والعمليةِ الديمقراطية.
وأضاف أنّه وبينما يستمر الاقتصادُ اللبنانيُّ في التدهور، مما يؤدي إلى تفاقمِ الاضطراباتِ السياسيةِ والاجتماعية، يجب على “حزب الله” ومشغلِه الإيراني، احترامُ سيادةِ واستقلالِ وإرادةِ الشعب اللبناني.
وأردفَ بأن لا مكانَ في مجتمعٍ حرٍّ ديمقراطيٍّ لتسييسِ القضاءِ وتسليحِه وإسكاتِ المعارضين وتهديدِ الشخصياتِ السياسية.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…