02/02/2023

الحكومة العراقية تواصل إعادة النازحين الإيزيديين لمناطقهم

استمراراً لعملياتِ إعادةِ النازحين الإيزيديين لمناطقِهم في “شنكال”، والتي بدأت يوم الاثنين بإعادةِ مئةِ عائلةٍ إيزيدية، عادت وزيرةُ الهجرةِ والمهجرين العراقية “إيفان فائق جبرو” لتعلن يوم الثلاثاء، عودةَ مئتين وواحداً وثلاثين نازحاً آخرين.
ومن جانبه، أكد رئيس الجمهورية “عبد اللطيف جمال رشيد”، وخلال استقبالِه نائبَ الممثل الخاص للأمم المتحدة في العراق ومنسق الشؤون الإنسانية “غلام محمد إسحق”، أن استمرارَ ملف النازحين في العراق أمرٌ غيرُ مقبول، مؤكداً على ضرورةِ إنهاءِ ملف النزوح وضمان عودةِ جميع النازحين إلى منازلهم ومناطقهم.
وشدد على ضرورةِ عدم التهاون في هذا الملفِ الإنساني الحيوي، والعملِ الجاد بين المنظمات الدولية المعنية والجهات الحكومية في هذا الخصوص، علاوةً على إكمالِ البناءِ والإعمارِ في “سنجار” وتوفير الخدمات، مشيراً إلى استعدادِ رئاسة الجمهورية لدعم هذه الجهود والتنسيق مع المنظمات الدولية، لغرض إعادة النازحين الذين يعيشون أوضاعاً مأساوية.
ويأتي هذا فيما كشفت إحصاءاتُ دائرةِ الهجرة والمهجرين في “نوهدرا”، عن ولادة أكثر من سبعينَ ألفَ طفلٍ في مخيماتِ النازحين من “سنجار”، خلال نحو ثماني سنوات.
وكان مركز إدارة الأزمات بوزارة داخلية إقليم كوردستان العراق، قد أكد أن النازحين في مخيمات الإقليم في ازديادٍ مستمر بسبب الإنجاب، في وقت قلصت فيه المنظمات والوكالات الدولية من مساعداتها بشكل ملحوظ.

‫شاهد أيضًا‬

القبض على عراقيين في ألمانيا بتهمة استعباد فتيات إيزيديات

في ظلِّ الجرائمِ والإباداتِ وعملياتِ الاختطافِ التي ارتُكِبت بحقِّ الأقلياتِ الإيزيديةِ من…