27/02/2023

الإدارة الذاتية لإقليم الجزيرة، وحزب الاتحاد الديمقراطي يستنكران أعمال تخريب دوار السيفو

أدان كلٌ من المجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة والمجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي في سوريا، الاعمال التخريبية التي طالت النصب التذكاري لشهداء السيفو في مدينة القامشلي، مطالبين الجهات الأمنية بملاحقة الفاعلين ومحاسبتهم على هذا الفعل المشين.

عبَّر الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في إقليم الجزيرة، طلعت يونس، عن استنكاره للأعمال التخريبية التي تعرض لها النصب التذكاري لشهداء السيفو في القامشلي منذ يومين، معتبراً أن هذا الهجوم يستهدف الأمن والاستقرار والعيش المشترك بين مكونات المنطقة.
وأكد يونس في لقاءٍ أجري معه، أن هذه الهجمات لن تثنيهم عن المضي والاستمرار في حماية مكتسباتهم ومشروعهم في الإدارة الذاتية الديمقراطية، وأنه سيتم توجيه كافة الجهات المختصة على الفور للبدء بتحقيقات للوصول إلى هؤلاء المخربين وتسليمهم للقضاء حتى تتم محاسبتهم.
بدوره، أصدر المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي الـ PYD بياناً أدان فيه الاعتداء على النصب التذكاري لشهداء السيفو، وأضاف أن “هذا النصبَ يعبر عن مكون أصيل من مكونات سوريا تجمعه مع المكونات الأخرى علاقاتٌ متوازنة لم تستطع سلطاتُ الاستبداد وأنظمةُ القهر أن تفرقَ بينَها”.
وأكد المجلس أن مثل هذه الأفعال تصدر عن جهات معادية للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، داعياً كافة مكونات المنطقة إلى التكاتف والحفاظ على المكتسبات التي تحققت بدماء آلاف الشهداء، والوقوف معاً ضد كل المحاولات التي تبتغيها الجهاتُ المعادية التخريبيةُ والإرهابية لصالح أجندات إقليمية وسلطوية تستهدف النموذجَ الديمقراطيَّ الحر.
كما طالب الحزب الجهاتِ الأمنيةَ التابعة للإدارة الذاتية بملاحقة الفاعلين ومحاسبة الذين قاموا بهذه الاعمال التخريبية.

‫شاهد أيضًا‬

مؤسسات مجلس بيث نهرين القومي في ديريك تستذكر مجازر السيفو

مع حلولِ الذكرى السنويةِ التاسعةِ بعد المئة، لمجازرِ الإبادةِ الجماعيةِ “السيفو̶…