11/03/2023

أوكرانيا: بعد عام من العدوان …الجنود الروس غير راضيين

مع استمرار العدوان الروسي على أوكرانيا واستغلاله للجنود على خطوط الجبهات وازدياد أعداد قتلاه في كافة الجبهات وتلقيه الخسائر دون تحقيق أهدافه يحتج الجنود الروس من السياسة المتبعة في تكتيك جنرالاتهم معتمدين على الزيادة العددية في القتال.

“الكثرة تغلب الشجاعة” مفهوم يعتمد عليه الجنرالات الروس في استراتيجيات عدوانهم لاحتلال المدن والقرى الأوكرانية لاسيما بعد حملة الاستدعاءات القسرية التي شنتها الشرطة العسكرية الروسية في أيلول من العام الماضي لا سيما لسد الفراغ الذي خلفته الخسائر البشرية التي لحقت بالقوات الروسية خلال الأشهر الأولى من العدوان.
الامتعاض والاحتجاج من العساكر يأتي من الجبهات في الوقت الذي تلتحق فيه أعداد بشرية غير مدربة بشكل كافٍ لهكذا معارك وبدون ذخيرة كافية، تحت قيادة الانفصاليين الأوكرانيين.
ويقول الجنود أن القوات الروسية استَخدمت إستراتيجية إرسال “موجات بشرية” إلى الأمام من القوات الهجومية سيئة التجهيز وغير المدربة على نطاق واسع من قبل مجموعة فاغنر.
ولفتو إلى أن جنرالاً يُدعى فاليري جيراسيموف استغل إمكانية الوصول إلى مئات الآلاف من الجنود لينفذ إستراتيجية سوفيتية قديمة تم تجربتها واختبارها دون أية قيمة للحياة البشرية لتنفيذ أوامر القيادة الروسية العليا وتلميع صورة الجنرالات أمامها.

‫شاهد أيضًا‬

أحزاب ومنظمات شعبنا تدين الهجوم الإرهابي على الأسقف مار ماري عمانوئيل

توالت حملاتُ استنكارِ الهجومِ الإرهابيِّ الذي تعرض له الأسقف “مار ماري عمانوئيل̶…