15/03/2023

بيدرسن وأبو الغيط يتفقان على مواصلة الجهود لحل الأزمة السورية

مع قربِ الذكرى السنويةِ الثانيةَ عشرةَ لاندلاعِ الحربِ السورية، والتي لا تلوحُ بوادرُ حلِّها في الأفقِ حتى الآن، بسببِ تعنُّتِ الأطرافِ المتحاربةِ على الساحةِ السورية، التقى المبعوثُ الأمميُّ إلى سوريا “غير بيدرسن” بالأمينِ العامِ للجامعةِ العربيةِ “أحمد أبو الغيط”، في العاصمةِ المصريةِ “القاهرة” يوم الاثنين، لبحثِ سبلِ حلِّ الأزمةِ السورية.
وأكدَ “بيدرسن” على أهميةِ مواصلةِ الجهودِ لكسرِ الجمودِ الذي يشهدُه المسارُ السياسيُّ للأزمة، والدفعِ بجهودِ التسويةِ السياسيةِ استناداً للقرارِ الأممي رقمَ ألفين ومئتين وأربعةٍ وخمسين.
وأردفَ “بيدرسن” بأنَّ كارثةَ الزلزالِ الذي ضربَ الأراضي السوريةَ والتركية، برهنت على إمكانيةِ إظهارِ حسنِ النوايا من قبل مختلفِ الأطرافِ في الأزمةِ السورية، مشيراً إلى أنّ تعليقَ العقوباتِ الأمريكيةِ والأوروبيةِ والبريطانيةِ على سوريا، ساهمَ في تذليلِ العقباتِ أمام إيصالِ المساعداتِ الدوليةِ للمتضررين.
ومن جانبِه، أفاد المتحدثُ باسمِ الأمينِ العامِ للجامعةِ العربية “جمال رشدي”، بأنّ اللقاءَ تناولَ مجملَ التطوراتِ المتعلقةِ بالأزمةِ السورية، بشِقَّيها السياسيِّ والإنساني، بما في ذلك التداعياتُ الخطيرةُ المترتبةُ على كارثةِ الزلزال.
وأكد “رشدي” بأنّ الجامعةَ العربيةَ تدعم جهودَ “بيدرسن” بما يخصُّ الشأنَ السوري، معرباً عن حرصِ الجامعة على مواصلةِ التعاونِ والتشاورِ معه، في كلِّ ما من شأنِه أن يسهمَ في التوصلِ لحلٍّ سياسيٍّ للأزمةِ السورية.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…