17/03/2023

انتقادات أمريكية للمقترحات الصينية واتهامات أممية لروسيا بارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا

زادت حادثةُ سقوطِ المسيرةِ الأمريكيةِ منذُ أيام، ودخول ُالصينِ بمسألةِ حلِّ الأزمةِ والحربِ الأوكرانية، من تعقيدِ المشهدِ السياسيِّ والميداني، حيث أعلنت الولاياتُ المتحدةُ وعلى لسانِ المتحدثِ باسمِ مجلسِ الأمنِ القومي “جون كيربي”، عن معارضتها لوقفِ إطلاقِ النارِ في أوكرانيا، ورفضِها مقترحات الصين بشأنِ التسويةِ للنزاع.
إذ قال “كيربي” إنّ المقترحاتِ الصينيةَ أحاديةُ الجانب، وتعكس وجهةَ نظرِ روسيا فقط، لذلك، فإنّ “واشنطن” تعتبرُ وقفَ إطلاقِ النار في أوكرانيا الآن، انتهاكاً لميثاقِ الأممِ المتحدة.
وأردف “كيربي” بأنّ “واشنطن” ستعلنُ عن حزمةٍ جديدةٍ من المساعداتِ العسكريةِ لأوكرانيا، دون ذكرِ تفاصيل.
ويأتي هذا فيما أعلنت سلوفاكيا موافقتَها على إرسالِ طائراتِ “ميغ تسعةٍ وعشرين” لأوكرانيا.
وفي سياقِ حادثِ سقوطِ المسيرةِ الأمريكيةِ “إم كيو ناين ريبر”، أكدت المتحدثةُ باسمِ البيتِ الأبيض “كارين جان بيير”، أن الولاياتِ المتحدةَ تحافظ على قنواتِ الاتصالِ المباشرةِ مع روسيا لخفضِ مخاطرِ التصعيد، قائلةً إنّه من الواضح أننا لا نريدُ نزاعاً مسلحاً مع روسيا، لكننا سنواصل الاستفادةَ من حقوقِنا في الأجواءِ الدولية.
وفي سياقٍ منفصل، اعتبر الجنرال “مايكل كوريلا” قائدُ القيادةِ المركزيةِ الأمريكية، أن تحليقَ الطائرات الهجوميةِ الروسيةِ المسلحةِ بانتظامٍ فوق القواعدِ الأمريكيةِ في سوريا، يأتي في سياقِ استفزازٍ للأمريكيين، واصفاً تصرفاتِ الطيارين الروس بأنّها غيرُ آمنةٍ وغيرُ احترافية.
ومن جانبٍ آخر، صرح رئيسُ الوزراءِ الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، بأن الطيارين الإسرائيليين والروس، يحلقون على مسافةٍ قريبةٍ من بعضهم البعض في سماءِ سوريا، إذ تجري إسرائيلُ طلعاتٍ جويةً للحدِّ من الوجودِ الإيرانيِّ في سوريا، مردفاً بأنّه وللقيامِ بذلك، عقدنا اتفاقاً مع “موسكو” بأننا لن نسقط طائراتِ بعضنا البعض، لكننا وضمن هذه الحدود وفي إطار هذه الاعتبارات، نحاول تقديمَ المساعدةِ الإنسانيةِ والدفاعيةِ لأوكرانيا، كأنظمةِ التحذيرِ عاليةِ التقنيةِ من الضربات الجوية.
ميدانياً وفي سياقِ الحرب، وجه فريقُ التحقيقِ الأمميُّ اتهاماتٍ لروسيا، بارتكابِ مجموعةٍ واسعةٍ من الانتهاكاتِ وجرائمِ الحربِ منذ غزوِها لأوكرانيا، من ضمنِها نقلُ أطفالٍ أوكرانيين إلى المناطقِ الأوكرانيةِ الخاضعةِ لسيطرة “موسكو”، ومهاجمةُ البنيةِ التحتيةِ للطاقة الأوكرانية واستخدامُ التعذيبِ وغيرُها من الجرائم.

‫شاهد أيضًا‬

فعاليات في كل من السويد وهولندا من أجل استذكار شهداء السيفو

بعد الدعوة التي أرسلتها ابرشية هولندا للكنائس كافة من أجل إقامة استذكار للسيفو، نظم دير &#…