28/03/2023

البطريرك افرام الثاني يلتقي بمسؤولين رفيعي المستوى في البرازيل

التقى قداسةَ البطريرك "مار اغناطيوس أفرام الثاني" بطريركُ أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، خلال جولته بالبرازيل، بكلٍ من نائبِ رئيس البرازيل "جيرالدو ألكمين" ووزير الخارجية "ماورو فييرا"، حيث بحث قداستُه معهما وضعَ بلدانِ الشرقِ الأوسط والأزماتِ التي يواجهها المسيحيون هناك، مثنياً على جهود البرازيل في دعمِ حقوقِ الإنسانِ في كلِّ مكان.

خلال جولته الرعوية التي يقوم بها حالياً إلى البرازيل، التقى قداسةُ البطريرك “مار اغناطيوس افرام الثاني” بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس، بنائبِ رئيس جمهورية البرازيل “جيرالدو ألكمين”، وذلك في القصرِ الرئاسيِّ بالعاصمةِ “برازيليا”
خلال اللقاء، تطرق قداستُه البطريرك إلى الوضعِ الراهن في الشرق الأوسط، خاصةً الأوضاعَ العصيبةَ الراهنةَ في سوريا، وتداعياتِها الكبيرةَ التي تؤثر سلباً على حياةِ المواطنين، مشيراً إلى دورِ الكنيسةِ في هذه المرحلةِ والجهودِ التي تبذلُها لمساعدةِ المسيحيين، وتثبيتهم في أرضهم والحدِّ من هجرتهم نحو دولٍ أخرى.
من جهته، أعرب نائبُ الرئيسِ البرازيلي عن تعاطفِه مع السوريين ومواجهتهم للأوضاعِ الصعبةِ التي يعيشونها، مستعرضاً الجهودَ التي تقوم بها البرازيلُ في المنطقةِ للوصولِ إلى حلولٍ مناسبةٍ وشاملةٍ للأزمات.
من جانبٍ آخر، التقى قداستُه بوزيرِ الخارجيةِ البرازيلي “ماورو فييرا”، وذلك في مقرّ الوزارةِ بالعاصمةِ “برازيليا”
وخلال اللقاء، شكر البطريركُ الحكومةَ البرازيليةَ على الدعمِ الذي تقدّمه دفاعاً عن حقوقِ الإنسانِ في كلِّ مكان، خاصةً لبلدانِ الشرقِ الأوسط، التي تشهد أزماتٍ مختلفة.

‫شاهد أيضًا‬

تقدم في مفاوضات الهدنة وتحذير أمريكي من الهجوم على رفح

مع الترقبِ الكبيرِ لنتائجِ المفاوضاتِ الرامية للوصولِ إلى اتفاقٍ يفضي إلى تحريرِ الرهائنِ …