28/03/2023

نجيب ميقاتي يضيف أزمة جديدة لسلسلة أزمات لبنان

بعد جدلٍ طائفيٍّ وحكوميٍّ واسع، أعلنَتْ الحكومةُ اللبنانيةُ التراجعَ عن قرارِ تأجيلِ العملِ بالتوقيتِ الصيفيّ، مبينةً أنّه سيُعاد العملُ به ابتداءً من ليلِ الأربعاءِ الخميسِ القادم.
جاء ذلك يوم أمس الاثنين، على لسان “نجيب ميقاتي” رئيسِ حكومةِ تصريفِ الأعمال، عُقبَ جلسةٍ لمجلسِ الوزراء، حيث قالَ إن قراراتِه بشأن تأجيلِ العملِ بالتوقيتِ الصيفي، كانت بهدفِ تأمينِ سيرِ المرافقِ العامة، وللتخفيفِ عن الصائمين، دون أن يؤثر ذلك على بقيةِ المكوناتِ في البلاد.
وطالبَ “ميقاتي” الجميعَ بتحملِ مسؤولياتهم تجاه وضعِ لبنان، وبحمايةِ السّلمِ الأهليّ وانتخابِ رئيسٍ للجمهورية، وتشكيلِ حكومةٍ لبنانية فوراً.
وأوضحَ “ميقاتي” أنَه ليسَ من هواةِ التحدي والمنافسةِ والتطاولِ على المذاهب الدينيةِ والطائفية، وأن قدرتَه على تحملِ المسؤوليةِ قيدُ النفاذِ، ملوحاً برغبته بالاعتكافِ عن جمعِ مجلسِ الوزراء، ومُحملاً المسؤوليةَ للقوى السياسيةِ والروحيةِ والنيابية، التي عجزت عن انتخابِ رئيسٍ للبلاد.
وفي السياق، يواصلُ المجتمعُ الدولي دعواتِه للبنانيين، لأن يتوصلوا لحلٍّ سريعٍ للبلاد، والقيامِ بالإصلاحاتِ الداخلية، حتى يتمكنوا من التوصلِ إلى اتفاقٍ مع صندوقِ النقدِ الدولي، وفي هذا الصدد، أكد مسؤولُ لجنةِ الحوارِ في الاتحادِ الأوروبي، أنه يتعين على اللبنانيين مساعدةُ أنفسِهم، حتى يتمكن المجتمعُ الدوليُّ من مساعدتهم، وذلك خلال لقائِه وفداً نيابياً لبنانياً في العاصمةِ البلجيكيةِ “بروكسل”

‫شاهد أيضًا‬

شبيبة المعارضة اللبنانية تحمل حزب الله مسؤولية الفلتان الأمني في البلاد

في إطارِ قضيةِ اغتيالِ “باسكال سليمان”، منسقِ “جبيل” في حزبِ ̶…