29/03/2023

انتقاد بايدن يثيرُ حفيظة اليمين الإسرائيلي

بعد النقد الذي وجهه الرئيس الأمريكي جو بايدن لخطة الإصلاح القضائي التي كان من المزمع تمريرها من قبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، رفض الأخير ما اعتبره ضغوطا من الخارج قائلا: “إسرائيل دولة ذات سيادة تتخذ قراراتها بإرادة شعبها ولا تقوم على ضغوط من الخارج بما في ذلك من أفضل الأصدقاء”، في إشارة إلى انتقادات الإدارة الأمريكية.
وأضاف نتينياهو أنه يسعى إلى استعادة “التوازن المناسب بين الأفرع الثلاثة للحكومة” من خلال الإجماع، وأن إسرائيل لن تتخذ قرارات بناء على ضغوط خارجية.
وحَسَبَ موقع bbc وجه وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير انتقادا شديد اللهجة للرئيس بايدن وإدارته، وقال إن عليهم “أن يفهموا أن إسرائيل دولة مستقلة، وليست نجمة أخرى في علم الولايات المتحدة”، على حد قوله.
في حين اعتبر رئيس حزب المعسكر الرسمي بيني غانتس أن “انتقادات بايدن لسلوك إسرائيل فيما يتعلق بالإصلاح القضائي”، هي بمثابة “قرع جرس إنذار عاجل” للحكومة
مضيفا أن “الإضرار بالعلاقات مع الولايات المتحدة، أفضل صديق لنا وحليفنا الأهم، هو هجوم استراتيجي، ويجب على رئيس الوزراء أن يوجه فرق التفاوض الخاصة به فيما يتعلق بالتشريع، والعمل بسرعة لتصحيح الوضع والحفاظ على الديمقراطية الإسرائيلية التي هي أساس هذه القيم”.
ودعا غانتس نتنياهو إلى “الإعلان عن إعادة وزير الدفاع يوآف غالانت إلى منصبه، ومصادرة السلطات الأمنية من الوزير سموتريتش، وعدم السماح للوزير بن غفير بأن يثور”، وفق تعبيره.

‫شاهد أيضًا‬

نتنياهو يهدد بعمل عسكري قوي جداً في لبنان

نقلت قناة “آي 24 نيوز” عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قوله، في أثن…