10/05/2023

البطريرك افرام الثاني يلتقي عدداً من الشخصيات السياسية والدينية في القدس

خلال الجولةِ التي يقوم بها الآن إلى الأراضي المقدسة، التقى قداسةُ البطريرك مار اغناطيوس افرام الثاني بطريركِ السريان الأرثوذكس، برئيس دولةِ فلسطين “محمود عباس” وذلك في القصر الرئاسي بمدينة رام الله في الضفة الغربية.
خلال اللقاء، تحدث الرئيسُ عباس عن تاريخ الكنائس في فلسطين وآخرِ التطورات في الأراضي المقدسة، مشيراً إلى حرص فلسطين على تعزيز الوجودِ المسيحي الأصيل فيها وتقديمِ الرعايةِ للكنائس.
من جانبه، تحدّث البطريرك أفرام عن الأوضاع الراهنة في المنطقة، آملاً أن تنتهيَ معاناةُ الشعبين الفلسطينيِّ والسوري، وأن يعودَ الاستقرارُ إلى بلدان الشرق الأوسط، مشدّداً في الوقتِ ذاته، على ضرورة الحفاظِ على كرامة الإنسان ومنحِه الحقوقَ الأساسية.
كما زار قداستُه، البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا، بطريركَ اللاتين في القدس، وذلك في مقرّ البطريركية بالقدس، وخلال اللقاء تحدث الجانبان عن العلاقات بين الكنائس وعن الشهادةِ المسيحية التي تقدّمُها في القدس للحجّاج.
وأكد صاحبا القداسة والغبطة أن الشهادةَ الحقيقيةَ للمسيح هي عندما يخدم رجال الدين الشعبَ بأمانة، وعندما تنعكس المحبةُ في أعمالِهم وتصرفاتِهم، كما أثنوا على الدور الكبير الذي تقوم به الكنائسُ في القدس لتثبيت أبنائِها في الأرض المقدّسة.
هذا والتقى البطريرك أفرام أيضاً بالبطريرك نورهان مانوكيان، بطريركِ الأرمن الأرثوذكس في القدس، وخلال الاستقبال الرسمي، زار قداستُه ضريحَ القدّيس يعقوب الرسول وصلّى خدمةَ القديسين، ثمّ جال في أرجاء الكاتدرائية.
وخلال اللقاء، تطرق صاحبا القداسة للعلاقات التاريخية التي تجمع ما بين الكنيستين، والعلاقةِ المميزة التي تجمع الشعبين السرياني والأرمني منذ بداية المسيحية، ودورِ الرهبان السريان في نشر الإيمان المسيحي بدولة أرمينيا، والدورِ الكبير الذي لعبه اللاهوتيون السريان في تثبيتِ الإيمانِ المستقيم في الكنيسةِ الأرمنية.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…