18/05/2023

الخارجية الأمريكية تكشف عن تقريرها السنوي حول الحريات الدينية

كشفت وزارةُ الخارجيةِ الأمريكية عن تقريرِها السنويِّ لعامِ ألفين واثنين وعشرين، حول الحرياتِ الدينيةِ في العالم، بما يقاربُ مئتي دولةٍ ومنطقة، وقد تصدرت الصين وإيران إحصائياتِ الانتهاكاتِ وقمعِ الحريات الدينية.

سلطت وزارةُ الخارجيةِ الأمريكيةِ الضوءَ في تقريرِها السنويِّ حول الحريةِ الدينيةِ في العالم، في مئةٍ وتسعةٍ وتسعينَ دولةً أو منطقةً غيرَ حكومية، خلال عامِ ألفين واثنين وعشرين.
ويتضمن التقرير تقييماً لظروفِ الحريةِ الدينيةِ والمعتقد، بموجب محركِ بحثٍ لكلِّ دولةٍ على حِدى، سواءً في الدول التي استطاعت احترامَ الحرياتِ الدينية، وفي الدولِ التي تعرض فيها الأفرادُ للقتلِ أو الاعتقالِ أو التعذيبِ أو الاضطهادِ أو التهجيرِ على أساسِ الدينِ والمعتقد.
وأشار التقريرُ إلى أن الصين وإيران قد تصدرتا قائمةَ الدولِ التي حدثت فيها انتهاكاتٌ خطيرةٌ بسبب الدين والمعتقد، ففي الصين، تتواصلُ عملياتُ الإبادةِ الجماعيةِ والجرائمِ ضدَّ الإنسانيةِ، وقمعِ مسلمي “الإيغور” والبوذيين والمسيحيين.
كما ووصف التقريرُ أن وضعَ الحرياتِ الدينيةِ في الشرقِ الأوسط مقلق، وبدا في إيران مثيراً للقلقِ بشكلٍ واضحٍ ضد الأقلياتِ مثل البهائيين والمسيحيين والمسلمين غيرِ الشيعة، كما شوهدت إعداماتُ تجديفٍ مروعة.
هذا ولفت التقريرُ إلى أنّ روسيا أيضاً وإبانَ غزوِها لأوكرانيا، ارتكبت مجازرَ بحقِّ الأقلياتِ في أوكرانيا، كما يسعى الكرملين لخلقِ انقسامٍ في الكنيسةِ الأرثوذكسية.
ويُشارُ إلى أنّ الخارجيةَ الأمريكيةَ كانت قد أصدرت تقريراً خاصاً حولَ الحريةِ الدينيةِ في سوريا، وسلطت الضوءَ على ما يرتكبُه النظامُ السوريُّ من جرائمَ بحقِّ الأقليات، وخاصةً المسيحيين الذين يدعي النظامُ حمايتَهم.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…