26/05/2023

قسد تعتقل عميلين للاستخبارات التركية.. وكوبنهاغن تحاكم إرهابياً من داعش

تواصلُ قواتُ سوريا الديمقراطيةُ مهامَها في حمايةِ شمالِ شرقِ سوريا من كافةِ مصادرِ التهديد، سواءً إرهابَ “داعش” أو عملاءَ استخباراتِ الاحتلالِ التركي.
المركزُ الإعلاميُّ لـ “قسد”، أصدرَ بياناً كشف فيه إلقاءَ القبضِ على عميلَين لدولةِ الاحتلالِ التركي، جاء فيه، إنّه وفي إطارِ مهامِها العسكريةِ والأمنيةِ لملاحقةِ خلايا تنظيمِ “داعش” الإرهابي وتفكيكِ الشبكاتِ العميلةِ للاحتلالِ التركيِّ في مناطق شمال وشرق سوريا، ألقت الوحداتُ الخاصةُ في قوّات سوريا الديمقراطيةِ القبضَ على عميلَين جندتهما استخباراتُ الاحتلالِ التركي، للحصولِ على معلوماتٍ عن مواقعٍ للقوّاتِ الأمنيةِ والعسكريةِ ومراكزٍ لمؤسساتِ الإدارةِ الذاتية، إضافةً إلى تحديدِ قادةِ القوّات، حيث تلّقوا الأموالَ مقابلَ التورطِ في تلك المعلومات.
وأفادَ المركزُ بأنّ العميلَين “الياس محمد الرحيل” و”حميد خليل الأحمد”، اعترفا بجملةٍ من الجرائم، وعلى رأسِها نقلُ معلوماتٍ أسفرت عن استشهادِ عددٍ من المقاتلين والقياديين ومسؤولي المؤسسات
وأكدَ المركزُ أنّه وفورَ انتهاءِ التحقيقاتِ مع العميلَين، تمّ تسليمُهما إلى مؤسساتِ العدالة.
وفي سياقٍ منفصل، واستكمالاً لجهودِ “قسد” في محاربةِ إرهابِ “داعش”، حكمت محكمةُ “كوبنهاغن” الدنماركيةُ بالحكمِ على دنماركيٍّ من أصلٍ سوري، بالسجنِ المؤبدِ بتهمةِ الخيانةِ العظمى والمحاربةِ مع “داعش”
الوكالةُ الوطنيةُ الدنماركيةُ “ريتزاو”، نقلت قرارَ الحكمِ الذي صدر عن المحكمة، وأشارت إلى أن الإرهابيَّ “أحمد سالم الحاج”، قد التحق بصفوفِ “داعش” في سوريا عامَ ألفين وثلاثةَ عشر، وانتقل عبر تركيا إلى سوريا، وقاتل في صفوفِهم.
هذا ‎وقررت هيئةُ المحلفين بالإجماع، الحكمَ على الإرهابيِّ بأقسى عقوبة، وهي السجنُ المؤبد.
‎يُشارُ إلى أنّ “سالم الحاج” كان أُدينَ في الثاني من أيارَ الجاري بتهمةِ الخيانة، وانتهاكِ القوانينِ الدنماركية، وخاصةً المتعلقةَ منها بالإرهاب.

‫شاهد أيضًا‬

اغتيال قائد فصيل محلي في السويداء

ثر على قائد لواء الجبل ”مرهج الجرماني” البالغ من العمر خمسون عاماً، مقتولاً برصاصة في رأسه…