29/05/2023

بفارق بسيط أردوغان رئيساً لتركيا.. والمعارضة تتعهد بمواصلة النضال من أجل الديمقراطية

أعلنت الهيئةُ العليا للانتخاباتِ التركية، فوزَ الرئيسِ التركيِّ الحالي “رجب طيب أردوغان”، مرشحِ تحالفِ الجمهور، بالجولةِ الثانيةِ للانتخاباتِ الرئاسية، على “كمال كيليتشدار أوغلو” مرشحِ تحالفِ الأمة ورئيسِ حزبِ الشعبِ الجمهوري، وفقَ النتائجِ غيرِ النهائيةِ بعد فرزِ تسعةٍ وتسعين بالمئةِ من صناديقِ الاقتراعِ داخلَ البلادِ وخارجَها.
وقال رئيسُ الهيئةِ العليا للانتخاباتِ التركية “أحمد ينار”، إن “أردوغان” حصل على اثنين وخمسين فاصلة أربعةَ عشرَ بالمئة من الأصوات، مقابلَ سبعةٍ وأربعين فاصلة ستةٍ وثمانين بالمئة لـ “كيليتشدار أوغلو”
وتعليقاً على فوزِ “أردوغان”، أعرب “كيليتشدار أوغلو” في بيانٍ له، عن حزنِه على مستقبلِ البلاد، وتعهدَ بمواصلةِ النضالِ من أجل حياةٍ كريمةٍ للأتراك، مشيراً إلى أن هذه الانتخاباتِ أكثرُ عمليةِ انتخابٍ غيرِ عادلةٍ منذ سنوات، إذ قال إنّ كلَّ وسائلِ الدولةِ حُشِدَت لحزبٍ سياسيٍّ واحد، وُضِع تحت أقدامِ رجلٍ واحد، في إشارةٍ لاستغلالِ “أردوغان” مقدراتِ الدولةِ ومؤسساتِها لدعمِ حملتِه الانتخابية.
كما دعا “كيليتشدار أوغلو” المواطنين الأتراك لمواصلةِ النضالِ لأنفسِهم ولأولادِهم من بعدهم وللمتقاعدين، مُشيداً بنضالِهم بالرغم من الظروفِ والضغوطِ التي يتعرضون لها من قبل الحكومةِ التركية.
هذا وقد شهدت الليرةُ التركيةُ اليوم الاثنين، هبوطاً ملحوظاً عشيةَ إعلانِ فوزِ “أردوغان” بالانتخابات، حيث سجلت أسعارُ الصرفِ أكثر من عشرين ليرةً تركيةً مقابل الدولارِ الواحد، وسط تحذيراتٍ كبيرةٍ من انزلاقِ الاقتصادِ التركي، حيث أشارت صحيفةُ “بلومبيرغ” إلى أن الاستثماراتِ الغربيةَ في تركيا معرّضةٌ لمزيدٍ من الخلافات، في حال فوزِ “أردوغان”
وفي سياقٍ متصل، أفاد “كوراي آيدين” رئيسُ الشؤونِ السياسيةِ لحزبِ الخير في “أنقرة”، بأن أعضاءَ من حزبِ العدالةِ والتنميةِ قتلوا مواطناً ينتمي لحزبِ الخير يدعى “أرهان كورت” طعناً بالسكين حتى الموت، في منطقةِ “غوليالي” بولايةِ “أوردو”

‫شاهد أيضًا‬

تركيا تسعى للوصول إلى اليورانيوم في النيجر

كشفت وكالة “بلومبرغ” الأميركية، أن محاولات التقرب التركي من النيجر، والتي كانت…