10/06/2023

لاجئ سوري يطعن عدداً من الأطفال في فرنسا

نفذ لاجئٌ سوريٌّ يبلغ من العمرِ اثنين وثلاثين عاماً، هجوماً بالسلاحِ الأبيض “السكين” على مجوعةِ أطفالٍ في مدينةِ “آنسي” جنوبَ شرقِ فرنسا، مما أدى لإصابةِ ثمانيةِ أطفالٍ لا تتجاوز أعمارُهم الثلاثَ سنوات، وبعضُهم في حالةٍ حرجة.
الرئيسُ الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، أدان حادثةَ الطعنِ هذه واصفاً إياها بالعملِ الجبان، مؤكداَ أن البلادَ دخلت في حالةٍ من الصدمةِ إثر مهاجمةِ أطفالٍ أبرياء.
أما وزيرُ الداخليةِ الفرنسي “جيرالد دارمانان”، فقد أشار إلى اعتقالِ منفذِ حادثةِ الطعنِ هذه، دون الكشفِ عن تفاصيلَ أخرى، في حين توجهت رئيسةُ وزراءِ البلاد “إليزابيث بورن” على الفور إلى موقعِ الحادثة.
هذا وقد أفاد شهودُ عيانٍ لوسائلِ إعلامٍ محلية، بأن منفذَ الاعتداءِ تعمد طعنَ الأطفالِ الصغار.
ويشار إلى أن هذه الحادثةَ ليست الأولى في فرنسا، إذ شهدت البلادُ خلال السنواتِ الماضيةِ عدداً من الهجماتِ الفرديةِ ذاتِ الطابعِ الإرهابي، مما رفع منسوبَ الاستنفارِ الأمني، ودفع السلطاتِ إلى تشديدِ رقابتها على بعضِ المراكزِ التي تثير الشبهات.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…