20/06/2023

الاحتلال التركي يستهدف مسؤولين مدنيين في الإدارة الذاتية

استهدفت مسيرةٌ تابعةٌ للاحتلالِ التركيِّ سيارةً كانت تُقِلُّ ثلاثةَ مسؤولين من مجلسِ مقاطعةِ "القامشلي" بريفِ "قبري حيووري"

لم تقتصر هجماتُ الاحتلالِ التركيِّ واستهدافاتُه على العسكريين في شمالِ شرقِ سوريا فحسب، بل صعدَ الاحتلالُ من همجيتِه من خلال استهدافِ الإداريين والمسؤولين المدنيين في الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ شرقِ سوريا.
ففي صباحِ اليومِ الثلاثاء، حوالي الساعةِ الحاديةَ عشرةَ والنصف، قصفت طائرةٌ مسيرةٌ تابعةٌ للاحتلالِ التركي، سيارةً بالقربِ من قريةِ “تل شعير” بريفِ “قبري حيووري”، كانت تُقِلُّ كلاً من “كابي شمعون” و”يسرى درويش” الرئاسةُ المشتركةُ لمقاطعةِ “القامشلي”، وشخصاً ثالثاً لم تُعرَف هويتُه.
وأسفرَ الاستهدافُ عن استشهادِ كلٍّ من الرئيسةِ المشتركة “يسرى درويش” وسائقِ السيارة “فرات دانيال” من أبناءِ شعبِنا السرياني الكلداني الآشوري، بالإضافةِ للشخصِ الثالث، وإصابةِ الرئيسِ المشترك “كابي شمعون” بجروحٍ طفيفةٍ نُقِلَ على إثرِها للمستشفى لتلقي العلاج.

‫شاهد أيضًا‬

مؤسسات مجلس بيث نهرين القومي تستذكر الشهيد فرات دانيال

في الذكرى السنويةِ لاستشهادِ شهداءِ الإدارةِ الذاتيةِ لإقليمِ شمالِ شرقِ سوريا، الذين تم ا…