20/06/2023

عقوبات بريطانية تطال أكبر ضابطين في النظام السوري

فرضت المملكةُ المتحدةُ عقوباتٍ جديدةً على وزيرِ الدفاعِ السوري “علي عباس” ورئيسِ أركانِ القواتِ المسلحةِ السورية “عبد الكريم إبراهيم”، وذلك ضمن حزمةٍ جديدةٍ تستهدف بعض القادةِ العسكريين، بسببِ العنفِ الجنسيِّ المرتبطِ بالنزاعات، في مختلفِ مناطقِ العالمِ ذاتِ الصراعات.
وقد أعلنت الحكومةُ البريطانيةُ يوم أمس الاثنين، أن رئيسَ الأركانِ العامةِ ووزيرَ الدفاعِ السوري، ارتكبا انتهاكاتٍ جنسيةً ممنهجةً واغتصاباتٍ بحقِّ السكانِ السوريين، من خلال قيادتِهم القواتِ العسكريةَ السورية.
وقال مكتبُ الكومنوِلث الأجنبي والتنمية، إنّ العقوباتِ تشملُ تجميدَ أصولِ العِماد “علي محمود عباس” والعماد “عبد الكريم محمود إبراهيم”، وهو ما يقتضي حظرَ التعاملِ الماليِّ والاقتصاديِّ معهما في المملكةِ المتحدة، بالإضافةِ لمنعِهما من السفرِ إلى الأراضي البريطانية.
يذكر أن المملكةَ المتحدةَ كانت قد فرضت عقوباتٍ على خمسةَ عشر فرداً وكياناً العامَ الماضي، وقالت إنّهم ارتكبوا انتهاكاتٍ محددةً لحقوقِ الإنسانِ ضدَّ النساءِ والفتيات، ثلاثةَ عشر منهم متورطون في جرائمِ العنفِ الجنسيِّ في النزاعات.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…