26/06/2023

منظمات حقوقية تنتقد مؤتمر بروكسل لدعم سوريا

أعربت مئةٌ وسبعُ منظماتٍ سوريةٍ عن خيبةِ أملِها من تجاهل قضاياً محلّيةٍ أساسية، وتهميشِ مناطقَ ومجتمعاتٍ في سوريا، لا سيما شمالَ وشرقِ سوريا في مؤتمرِ “بروكسل” السابع، الذي عُقِدَ في الرابعِ عشر من حزيران الجاري.
وقالت المنظماتُ الموقعةُ في بيانٍ لها، والذي نشرته منظمةُ “سوريون من أجل الحقيقة والعدالة” يوم الجمعةِ الماضي، إنه على الاتحادِ الأوروبيِّ تبني مقاربةٍ أكثرَ شموليةً للقضايا في سوريا.
وأشارت المنظماتُ إلى تجاهلٍ وتغييبٍ غيرِ مبررٍ لقضاياً ذاتِ أهميةٍ في مناطق شمال شرق سوريا، ومناطقَ سوريةٍ أخرى، وإلى عدمِ اعتمادِ أيِّ متحدثٍ من شمال شرق سوريا لنقلِ معاناةِ السكان هناك.
كما انتقد البيانُ تجاهلَ المؤتمرِ وللسنةِ الثالثةِ على التوالي، الدعواتِ المتكررةَ إلى إدراجِ اللغةِ السريانيةِ والكرديةِ كإحدى لغاتِ المؤتمرِ الأساسية، باعتبارهِما لغاتٍ وطنيةً سورية، تعكسان حقيقةَ التنوعِ الموجودِ في سوريا والمنطقةِ ككل، بالإضافةِ لغيرِها من الانتقاداتِ التي أوردتها المنظماتُ الموقعةُ في البيان.
ويذكر أنّ الاتحادَ الأوربي قد نظّم مؤتمرَ “بروكسل” السابعِ تحت عنوان، “دعمُ مستقبلِ سوريا والمنطقة”، وتناولَ القضايا الإنسانيةَ الحرجةَ والمسائلَ الأساسيةَ المرتبطةَ بالقدرةِ على الصمود، التي تؤثر على السوريين في سوريا والدولِ المجاورة.

‫شاهد أيضًا‬

اغتيال قائد فصيل محلي في السويداء

ثر على قائد لواء الجبل ”مرهج الجرماني” البالغ من العمر خمسون عاماً، مقتولاً برصاصة في رأسه…