24/07/2023

وثائق استخباراتية تكشف عن تشكيل مجموعة إيرانية جديدة في سوريا

كشفت مجلةُ “نيوزويك” الأمريكية عن تمكّن إيرانَ من تشكيلِ مجموعةٍ قتاليةٍ في سوريا، تضم آلافَ العناصرَ المسلحة، تسمى بـ “فرقةِ الإمامِ الحسين”، التي قيل إنها مرتبطةٌ بفيلقِ القدسِ التابعِ للحرسِ الثوريِّ الإيراني.
كما وأفادت “نيوزويك” أن هذه المجموعةَ القتاليةَ تأسست عامَ ألفين وستةَ عشر تحت قيادةِ قائِد فيلقِ القدس “قاسم سليماني”، الذي قُتل في غارةٍ أمريكيةٍ بالعراق أوائلَ عامِ ألفين وعشرين.
وبموجب وثيقةٍ استخباراتيةٍ تمت مشاركتُها مع “نيوزويك”، من قبل عضوٍ في وكالةِ استخباراتٍ لدولةٍ حليفةٍ للولايات المتحدة، فإن هذه المجموعةَ شنّت في السنواتِ الماضيةِ هجماتٍ على القواتِ الأمريكيةِ في سوريا، وكذلك ضدَّ إسرائيل المجاورة.
وأوضحت الوثيقةُ أن هذه المجموعةَ قد أُسِّسَت لتنفيذِ هجماتٍ ضد الجيشِ الإسرائيليِّ والقواتِ الأمريكيةِ المتواجدةِ في سوريا، وأنّ معظمَ عناصرِها سوريون، والباقي من شيعةِ لبنان وأفغانستان وباكستان واليمن والسودان ودولٍ أخرى.
وبحسب المسؤولِ الاستخباراتي، فإن “حمص” هي مركزٌ رئيسيٌّ لعملياتِ الفرقةِ وقيادتِها، كما تنشط في جميعِ أنحاءِ البلاد، ولا سيما في “حلب” الواقعةِ على خطوطِ التماسّ مع المعارضة.
وبالتزامنِ مع التصعيدِ العسكريِّ في “دير الزور” من جانبِ الميليشياتِ الإيرانيةِ و”حزب الله” المواليةِ للنظامِ السوري، أفادت مصادرٌ محليةٌ بأن تعزيزاتٍ عسكريةً تابعةً للتحالفِ الدولي، وتضم عشرين شاحنةً محملةً بموادَ لوجستيةٍ وعسكرية، دخلت مدينةَ “الحسكة” نحو قواعدِ التحالفِ الدولي.
وبحسب المرصدِ السوري، فقد دخلت قافلةُ تعزيزاتٍ أخرى قبل أيام، مؤلفةٌ من ثلاثين شاحنةً من الموادِ اللوجستية، توجهت نحو قواعدِ التحالفِ الدولي.

‫شاهد أيضًا‬

التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ويجري تدريبات مع قسد

أجرى التحالف الدولي للقضاء على إرهاب “داعش” خلال الأيام الماضية، سبعة تدريبات …