26/07/2023

النظام السوري يتبع سياسة الكيل بمكيالين بتجارة ومكافحة المخدرات

تمكنت قواتُ حرسِ الحدودِ الأردنيةُ من إسقاطِ طائرةٍ مسيرةٍ حاولت اجتيازَ الحدودِ من الجانبِ السوري نحو الأجواءِ الأردنية.
وأفادت وسائلُ إعلامٍ أردنيةٌ يوم الاثنين، ونقلاً عن مصدرٍ عسكريٍّ في القيادةِ العامةِ للقواتِ المسلحةِ الأردنية، بأنّ قواتِ حرسِ الحدود، وبالتنسيقِ مع الأجهزةِ الأمنيةِ العسكريةِ وإدارةِ مكافحةِ المخدرات، رصدت محاولةَ اجتيازِ طائرةٍ مسيرةٍ الحدودَ بطريقةٍ غيرِ مشروعةٍ من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية، وتم إسقاطُها داخل الأراضي الأردنية.
وبحسب وكالةِ الأنباءِ الأردنية، فقد تبين للجهاتِ المختصةِ أنّ الطائرةَ تحمل كيلوجرامَين من مادةِ “الكريستال” المخدرة، وتم تحويلُ المضبوطاتِ إلى الجهاتِ المختصة.
الجديرُ بالذكر، أن هذا الحدثَ يأتي تزامناً مع انعقادِ الاجتماعِ الأولِ الذي عُقد تنفيذاً لمخرجاتِ اجتماعِ “عمّان” التشاوري، الذي يُعنى بمكافحةِ تهريبِ المخدراتِ من سوريا إلى الأردن، وذلك يوم الأحد بين مسؤولين من الجانبين السوري والأردني.
وقد ترأس الاجتماعَ مسؤولون أمنيون كبارٌ من الدولتين، وبالرغم من ذلك، تستمر المسيراتُ بنقل المخدراتِ عبر الحدود السوريةِ نحو الجانبِ الأردني.
في سياقٍ متصل، ضبطت قواتُ الأمنِ العراقيةُ حوالي مليونِ حبةٍ من نوعِ “كبتاغون”، بحوزةِ تاجرٍ أجنبيٍّ في العاصمةِ “بغداد”، فيما أكد وزيرُ الداخليةِ العراقي “عبد الأمير الشمري”، بأن المخدراتِ تأتي من إيران وسوريا إلى بلادِه عبر شبكاتٍ مرتبطةٍ ببعضِها.
إلى هذا، قال المتحدثُ باسم وزارةِ الداخليةِ اللواء “سعد معن” يوم الأحد، إنه تم العثورُ على مختبرٍ لإنتاجِ “الكبتاغون”، وهي المرةُ الأولى التي يتمُّ فيها ضبطُ مثلِ هذا المصنع، وذلك في محافظةِ “المثنى” على الحدودِ مع المملكةِ العربيةِ السعودية، ووفقاً لصحيفةِ “ميدل إست أي”، فإن سوريا في المنطقةِ الأسبقُ بإنتاجِ هذه العقار، ومن ثم إيران.
وبحسب تقاريرَ دوليةٍ وإعلاميةٍ عديدة، تحتل سوريا الصدارةَ بإنتاجِ “الكبتاغون” وتسويقِه لدولِ الجوار، وذلك من قبل عصاباتٍ تعمل بالتنسيقِ مع أجهزةِ النظامِ والميليشياتِ الإيرانيةِ و”حزبِ الله”، والذين يتخذون من المخدراتِ مصدراً أساسياً للتمويل.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…