25/08/2023

الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا تدين استهداف الصحفيات

استهدفت مسيّرةٌ تابعةٌ لجيشِ الاحتلالِ التركيِّ سيارةً تقلُّ عدداً من الصحفياتِ في فضائيةِ "جن تيفي" على طريقِ "القامشلي" "عامودا"، ومن جهتها استنكرت الإدارة الذاتية في شمالِ وشرقِ سوريا هذا الاستهداف، وطالبت المجتمعَ الدوليَّ والجهاتِ المعنيةَ بالتدخلِّ ووضعِ حدٍّ لجرائمِ الاحتلالِ التركي.

يستمرُّ الاحتلالُ التركيُّ بارتكابِ المزيدِ من المجازرِ بحقِّ شمالِ وشرقِ سوريا، وعلى مرأى المجتمعِ الدوليِّ والأممِّ المتحدةِ، ضاربةً بعرضِ الحائطِ كافةَ المواثيقِ والعهودِ الدولية، حيثُ تواصلُ استهدافَها للصحفيين لإسكاتِ صوتِ الحقِّ عن جرائمهِ المرتكبة.
وفي انتهاكٍ صارخ، استهدفت مسيّرةٌ تابعةً لدولةِ الاحتلالِ التركي يومَ الأربعاء، سيارةً تقلُّ صحفيين تتبعُ لفضائيةِ “جن تيفي”، على طريقِ “القامشلي” “عامودا”، ما أسفرَ عن استشهادِ أحد العاملين في الفضائيةِ وإصابةِ صحفية.
وبهذا الصدد، استنكرت الإدارة الذاتية لشمالِ وشرقِ سوريا هذا الاستهداف، وأصدرت بياناً جاءَ في مستهلهِ بأنَّ الاحتلالَ التركيَّ يستخدمُ ذريعةَ محاربةِ الإرهاب، كدليٍل ضدَّ الصحفيين، حيث تشتملُ الأدلةُ على منشوراتٍ على وسائلِ التواصلِ الافتراضي، كما تم توثيقُ مقتلِ ستةَ صحفيين في مناطقٍ متفرقةٍ من سوريا من قبلِ الاحتلالِ التركيِّ هذا العام.
كما وطالبت الإدارة المجتمعَ الدوليَّ والجهاتِ الحقوقيةَ والمعنيةَ للتدخل، ووضعِ حدٍّ لجرائمِ الاحتلالِ التركيِّ ومرتزقتهِ ومحاسبتهِ على الانتهاكاتِ بحقِّ مكوناتِ شمالِ وشرقِ سوريا.
هذا ويواصلُ الاحتلالُ التركيُّ قصفَ مناطقِ شمالِ وشرقِ سوريا، مستهدفاً المدنيين والعسكريين على حدٍّ سواء، عبرَ مختلفِ أنواعِ الأسلحةِ بما فيها الطيرانِ المسيّر، ما يسفرُ عن سقوطِ ضحايا

‫شاهد أيضًا‬

منسقية المرأة تبارك انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية

بمناسبة انعقاد المؤتمر الثاني لمجلس المرأة السورية، زار وفد من منسقية المرأة في الإدارة ال…