31/08/2023

من بينها سوريا … منظمة العفو الدولية تطالب أربع دول بالكشف عن مصير المفقودين

طالبت منظمة العفو الدولية بالكشف عن مصير المفقودين في أربع دول عربية تعيش نزاعات وأزمات وإنسانية وحروب طويلة وهي سوريا والعراق ولبنان واليمن.وقد أصدرت بيان تندد فيه بحالات الاعتقال والاخفاء القسري، وذلك في اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري المصادف في الثلاثين من كل آب.
وقد وصفت المنظمة حالات الاخفاء القسري في تلك الدول بأنها طريقة لسحق المعارضة وبث الرعب في المجتمعات من قبل السلطات، وهو ما يورث عذاباً نفسياً كبيراً عن أسر الضحايا الذين يعيشون حالات عدم اليقين بخصوص ذويهم المفقودين لمدة سنوات.
واستعرضت المنظمة في تقريرها بعض الحالات من الإخفاء القسري التي جرت، كما وذكرت أنه في العراق، تتراوح أعداد المخفيين بين المئتين وخمسين ألف والمليون شخص، وفي لبنان، يُقدّر العدد الرسمي بحوالي سبعة عشر ألف وأربعمائة وخمسة عشر مفقود، وفي سوريا، فتُقدِّر منظمات حقوق الإنسان عدد المخفيين بأكثر من مئة ألف شخص، بينما في اليمن، وثّقت منظمات حقوق الإنسان ألف وخمسمائة وسبعة وأربعين حالة اختفاء قسري.
واختتمت منظمة العفو الدولية بيانها بمطالبة السلطات في سوريا والعراق ولبنان واليمن بإجراء التحقيقات بشأن مصير المفقودين وأماكن وجودهم ونشر نتائجها علنًا، وضمان تلقي أسر المفقودين والمخفيين التعويضات الكافية، بما في ذلك التعويضات المادية وإعادة التأهيل وسبل رد الاعتبار وضمانات عدم التكرار، وغيرها من الضمانات الدولية الهامة لحماية السكان من بطش السلطات.

‫شاهد أيضًا‬

ختام الاجتماع النصف سنوي لمنسقية المرأة بجملة من القرارات المهمة

سعياً منها لدعم وتطوير دور المرأة بشكل أكبر في كافة مناطق إقليم شمال وشرق سوريا، عقدت منسق…