02/09/2023

“أبناءُ شعبنا في طورعبدين يحتفلون بتذكار عيد القديس مار كبرييل”

يواصل أبناءُ شعبنا في دول الوطن والإغتراب، إحياءَ طقوسهم الدينية وأعيادِ قديسيهم، في إطار حفاظهم على الموروث الكنسي المنتقل بالتواتر عبر الأجيال، حيث تمَّ الإحتفالُ بتذكار عيد القديس مار كبرييل، في معقله في دير مار كبرييل التاريخي في منطقة طورعبدين.
حضرَ هذا الإحتفالَ الروحي، عددٌ كبيرٌ من أبناء شعبنا من مختلف بلدات وقرى طورعبدين، مع حشدٍ من السريان المغتربين الذين يقومون الآن بزيارة إلى موطن الآباء والأجداد.
ترأسَ قداسَ المساء يومَ الأربعاء، نيافةُ راعي أبرشية طورعبدين للسريان الأرثوذكس المطران مار تيموثاوُس شموئيل أقطاش، وعاونه في الخدمة لفيفٌ من الآباء الكهنة الذين يخدمون في طورعبدين وفي دول أوروبا والغرب كالسويد وألمانيا وسويسرا وأستراليا.
أقيمت مراسيم القداس الإلهي في باحة دير مار كبرييل، التي غصَّت بالمؤمنين الذين إضطرُّوا للإنتشار على درجات الدير وأسطحه. وفي إختتام الأمسية الروحية، إرتجل المطران صموئيل أقطاش، كلمةً قدَّم فيها شكرَه لجميع الوافدين والمشاركين بتذكار عيد القديس مار كبرييل الذي له دلالاتٌ خاصة في قلوب أبناء السريان. كما تمَّ عرضُ فيلمٍ وثائقيٍ عن حياة القديس مار كبرييل، وقديسين آخرين.
وإختُتمت الأمسيةُ الروحية بتراتيلَ كنسيَّة صدحتْ بها حناجرُ الشمامسة وطلبةُ دير مار كبرييل. بعدها أقيمت مأدبة عشاءٍ للحاضرين.
وتمشياً مع عادة الدير، عاد من عاد أدراجُه إلى مدينة مديات وقرى طورعبدين، ومن أراد أيضاً مكث تلك الليلة في دير مار كبرييل.

‫شاهد أيضًا‬

أبناء شعبنا يدافعون عن أديرتهم في تركيا

يُعتبرُ دير “مار يعقوب النصيبيني” في جنوب شرق تركيا، واحداً من أديرةِ شعبِنا ا…