04/09/2023

اجتماع أمريكي مع مسؤولين سياسيين وعسكريين وشيوخ في دير الزور

في ظلِّ التوترِ الأمنيِّ الذي تشهدُه منطقةُ “دير الزور” وريفُها، والاشتباكاتِ ومخططاتِ زرعِ الفتنةِ بينَ أبناءِ شمالِ شرقِ سوريا، عقدَ كلٌّ من نائبِ مساعدِ وزيرِ الخارجيةِ الأمريكية “إيثان غولدريتش”، وقائدِ عمليةِ العزمِ الصلب اللواء “جويل فويل” ومسؤولي الملفاتِ الإنسانيةِ الأمريكيين، اجتماعاً مع قادةِ قواتِ سوريا الديمقراطيةِ ومسؤولي مجلسِ سوريا الديمقراطية، كان من بينِهم نائبُ الرئاسةِ المشتركةِ للمجلس “أفرام اسحق”، وزعماءِ العشائرِ العربيةِ في “دير الزور” يوم الأحد، لبحثِ سبلِ تهدئةِ التوترات، ووقفِ أعمالِ العنف ووقفِ إراقةِ الدماء، وحلِّ الخلافِ سلمياً بوساطةِ الوجهاءِ وقياداتِ “قسد”
وبحسبِ تصريحاتٍ لنائبِ الرئاسةِ المشتركةِ لمجلسِ سوريا الديمقراطية “أفرام اسحق”، فقد تمَّ الاتفاقُ على أهميةِ معالجةِ شكاوى سكانِ “دير الزور”، ومناقشةُ مخاطرِ التدخلِ الخارجيِّ في “دير الزور”
وأردفَ “اسحق” بأنّ كلاً من “غولدريتش” و”فويل”، أكدا على أهميةِ الشراكةِ الأمريكيةِ القويةِ مع “قسد”، في جهودِ دحرِ إرهاب “داعش”
وأضافَ “اسحق” بأنّه ومن جانبٍ آخر للقاءِ بين الوفدِ الأمريكيِّ ووفدِ مجلسِ سوريا الديمقراطية، فقد تم بحثُ مجملِ الأوضاعِ السياسيةِ في سوريا عامةً وشمالِ شرقِ سوريا بشكلٍ خاص، والتطرقُ للحديثِ عن الاحتجاجاتِ الجاريةِ في “السويداء”، ومحطةِ مياهِ “علوك” التي يستخدمُها الاحتلالُ التركيُّ كسلاحٍ ضدَّ شعوبِ المنطقة، بالإضافةِ لمناقشةِ سبلِ حلِّ الأزمةِ السورية، وعملِ اللجنةِ الدستورية.

‫شاهد أيضًا‬

ختام الاجتماع النصف سنوي لمنسقية المرأة بجملة من القرارات المهمة

سعياً منها لدعم وتطوير دور المرأة بشكل أكبر في كافة مناطق إقليم شمال وشرق سوريا، عقدت منسق…