18/09/2023

الإدارة الذاتية ترفع أسعار المحروقات.. واحتجاجات شعبية رافضة للقرار

أصدرت الإدارةُ العامةُ للمحروقاتِ التابعةُ للإدارةِ الذاتيةِ في شمال وشرق سوريا، قراراً برفعِ أسعارِ المحروقاتِ في شمال وشرق سوريا، مما أثارَ استهجانَ السكان، وسط مطالباتٍ واحتجاجاتٍ شعبيةٍ بالعدولِ عن هذا القرار.

وفي هذا الصدد، نقلت وسائلُ إعلامٍ محلية، خروجَ العشراتِ من المحتجين في احتجاجاتٍ سلمية، وإغلاقاً للمحالِ التجاريةِ في “معبدة” و”كوباني” و”منبج”، فضلاً عن دعواتٍ للاحتجاجِ في “القامشلي” ومناطقَ ومدنٍ أخرى، تنديداً بالقرارِ الأخير.

ويُشارُ إلى أنّ القرارَ الجديدَ نصَّ على رفعِ سعرِ ليترِ المازوت من خمسِمئةٍ وخمسٍ وعشرين ليرةً سورية، إلى ألفين وخمسين ليرة، ورفعِ سعرِ ليترِ المازوتِ الحر من ألفٍ وسبعِمئةِ ليرة إلى أربعةِ آلافٍ ومئةِ ليرة.

وفي السياق، يقول السكانُ إنَّ صدورَ مثل هذا القرار، يؤثر سلباً على معيشةِ المواطن، وسط تردي قيمةِ الليرةِ السوريةِ وضعفِ المداخيل، وهو ما ينذر بارتفاعِ أسعارِ الموادِ الأساسيةِ وحركةِ الشحن، كما سيؤثر بشكلٍ كبيرٍ على حركةِ القطاعِ الصناعي.

إلى هذا أوضح “صادق الخلف” الرئيسُ المشتركُ للإدارةِ العامةِ للمحروقاتِ في شمال وشرق سوريا، أنه لن يتم التراجعُ عن قرارِ رفعِ سعرِ المحروقاتِ تحتَ أيِّ بند، مشيراً إلى أنَّ قرارَ الرفع، لا يشملُ وسائطَ النقلِ العامةِ والأفرانِ وقطاعِ التدفئة، بالإضافةِ للمولداتِ الكهربائيةِ والقطاعِ الزراعي، مؤكداً تحديدَ سعرِ ليترِ المازوتِ المدعوم، بخمسةَ عشرَ سنتاً أمريكياً، والحرِّ منهُ بثلاثين سنتاً أمريكياً.

وبدورِها، علقت “عبير خالد” الرئيسةُ المشتركةُ للإدارةِ العامةِ للمحروقاتِ في شمال وشرق سوريا على هذا القرار، بقولِها إن الزيادةَ جاءت بسببِ انخفاضِ قيمةِ الليرةِ السورية، ولارتفاعِ تكاليفِ الإنتاج، وسعياً لتأمينِ محروقاتٍ بجودةٍ أفضل.

‫شاهد أيضًا‬

منسقية المرأة في الجزيرة تنهي اجتماعها الدوري نصف السنوي

بحضور عضوات منسقيات المرأة للمجالس الثلاث، أي مجلس الشعوب والمجلس التنفيذي ومجلس العدالة ف…