23/09/2023

دعوات إسرائيلية لاستكمال اتفاقات أبراهام.. ورفض فلسطيني قاطع

في إطارِ الدورةِ الثامنةِ والسبعين للجمعيةِ العامةِ للأممِ المتحدة، ألقى عددٌ من رؤساءِ الدولِ كلماتٍ حول الأوضاعِ الراهنةِ عالمياً وإقليمياً، وكان من بينِهم رئيسُ الوزراءِ الإسرائيليُّ “بنيامين نتنياهو”، الذي تطرق لاتفاقاتِ السلامِ بين إسرائيل والدولِ العربية، أو ما يُعرفُ باتفاقاتِ “أبراهام”

وقال “نتنياهو” إن إسرائيل تتقاسمُ مع الدولِ العربيةِ الكثيرَ من المصالحِ المشتركة، مما سيسمحُ بالتوصلِ لسلامٍ أوسعَ نطاقاً، وبالتالي زيادةَ احتمالاتِ التوصلِ إلى سلامٍ مع الفلسطينيين.

وشدد “نتنياهو” في ذاتِ الوقت، على أنه يجب ألا يحظى الفلسطينيون بحقِّ النقضِ على اتفاقياتِ السلامِ مع الدولِ العربية، مضيفاً بأنّ “تل أبيب” تقتربُ من التوصلِ إلى السلامِ مع المملكةِ العربيةِ السعودية، والذي سيفتح المجالَ أمام السلامِ في عمومِ المنطقة، ويخلقُ شرقاً أوسطاً جديداً.

ودعا “نتنياهو” الرئيسَ الفلسطينيَّ “محمود عباس”، إلى التخلي عن بثِّ الكراهية، كما دعا الفلسطينيين إلى الاعترافِ بحقِّ اليهودِ في قيامِ دولتِهم.

تلك التصريحاتُ قوبلت برفضٍ لدى الأوساطِ الفلسطينية، إذ قال الناطقُ باسم الرئاسةِ الفلسطينيةِ “نبيل أبو ردينة”، إنه لن يكون هناك سلامٌ أو استقرارٌ في المنطقة، دون رضى الشعبِ الفلسطيني، وتحقيقِ مطالبِه وفقَ قراراتِ الشرعيةِ الدولية، ومبادرةِ السلامِ العربية.

وشدد على أنّ السلامَ يبدأ من فلسطين، والاستقرارَ يبدأ بحصولِ الشعبِ الفلسطينيِّ على حقوقِه الوطنيةِ المشروعة، وإقامةِ دولته الفلسطينيةِ المستقلة، وعاصمتِها “أورشليم” الشرقية، ودون ذلك، لا سلامَ ولا أمنَ ولا استقرارَ في المنطقةِ والإقليم.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…