18/10/2023

الإدارة الذاتية تكشف حصيلة هجمات الاحتلال التركي الأخيرة

بهدفِ تسليطِ الضوءِ على ما اقترفَه الاحتلالُ التركيُّ من جرائمَ في شمالِ شرقِ سوريا، استضافَ مقرُّ دائرةِ العلاقاتِ الخارجيةِ في الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ شرقِ سوريا، مؤتمراً صحفياً يوم الأربعاء للإدلاءِ ببيانٍ للرأيِ العام، صادرٍ عن الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ شرقِ سوريا.

وقُرِأ البيانُ من قبلِ “طلعت يونس” الرئيسُ المشتركُ للمجلسِ التنفيذيِّ لإقليمِ الجزيرة، وجاء فيه أنّ الاحتلالَ التركيَّ، وباستخدامِ مختلفِ أنواعِ الأسلحة، نفذَ عدواناً غاشماً على مناطقِ شمالِ شرقِ سوريا، بحججٍ وذرائعَ واهية، واستهدفَ المدنيين والعسكريين والبنيةَ التحتية، بهدفِ ضربِ أمنِ واستقرارِ المنطقة، وإضعافِ جهودِ الإدارة في تطويرِ الواقعِ الخدميِّ والاقتصادي، ومنعِ القواتِ الأمنيةِ والعسكريةِ من إتمامِ مهامِها في الدفاعِ وحمايةِ المنطقةِ من مخططاتِ الفتنة، ومكافحةِ إرهابِ “داعش”

وأوردَ البيانُ وبشكلٍ مفصلٍ الحصيلةَ النهائيةَ للهجماتِ التركية، التي استهدفت محطاتِ المياهِ والكهرباءِ والنفطِ والمشافي والمعاملِ والمدارس، علاوةً على الأكاديمياتِ العسكرية.

كما ذكر البيانُ أنّ الاحتلالَ استهدفَ كافةَ المدن من “ديريك” حتى “الشهباء” بخمسِمئةٍ وستين ضربةً جوية، وأسفرت هذه الضرباتُ عن استشهادِ أربعةٍ وأربعين شخصاً، وجرحِ خمسةٍ وخمسين آخرين، من بينِهم مدنيون وأطفال.

وأكدَ البيانُ استمرارَ النضالِ لضمانِ أمنِ وسلامةِ سكانِ المنطقةِ وشعوبِها، ومحاربةِ إرهابِ “داعش” وفلولِه، وإعادةِ إعمارِ ما تمَّ تدميرُه، سواءً على يدِ إرهابِ “داعش” أو إرهابِ الاحتلالِ التركيِّ ومرتزقتِه.

‫شاهد أيضًا‬

مرتزقة تركيا تختطف 419 شخصاً في المناطق السورية المحتلة خلال عام 2023

أوضح تقريرٌ نشره مركز حقوقي لـ “توثيق الانتهاكات” حجمَ الاعتقالات العشوائية وا…