08/11/2023

السلطات الإيرانية تواصل انتهاكاتها وقمعها بحق النساء

كان لوفاةِ الشابةِ “آرميتا كراوند” وقعٌ كبيرٌ وتأثيرٌ على قوى الأمنِ الإيرانية، حيث ينشرُ النظامُ الإيرانيُّ قواتهِ في كلِّ مكان، لمواصلةِ سياستهِ المتبعةِ في كمِّ الأفواهِ وكتمِ الأصواتِ المعارضةِ لسياسته، ورغبةً منه في القضاءِ على حريةِ النساءِ في بلادِه، واعتقالِهنّ وقمعِهنّ.

وفي هذا الصدد، قالَ رئيسُ شرطةِ مترو “طهران” “عباس كرمي راد”، إنه تم اعتقالُ ثلاثِ نساءٍ في مترو الأنفاق، بعدَ مشادةٍ كلاميةٍ بينهن وبينَ عناصرِ شرطةِ الحجابِ الإجباري، المعروفةِ “بحارساتِ الحجاب”، على حدِّ قولِه.

“كرمي راد” أضافَ أن كاميراتِ المراقبةِ في المترو قد وثّقت الحادثة، وتم اقتيادُ النساءِ الثلاثِ إلى مركزِ الشرطة.

في حينَ انتقدَ صحفيون على مواقعِ التواصلِ الاجتماعيِّ ازدواجيةَ معاييرِ السلطات، لأنها بررت اعتقالَ النساءِ الثلاثِ بتسجيلاتِ الكاميراتِ في مترو الأنفاق، في حينَ أنها ادّعت عدمَ وجودِ كاميراتٍ في المترو حينَ تمَّ الاعتداءُ على الشابةِ “آرميتا كراوند”.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…