09/11/2023

في أحدث الاكتشافات التاريخية… العثور على كتابات مسمارية في قلعة أربيل

للمرة الاولى يشهد مركز قلعة أربيل أعمال بحث وتنقيب، ففي عام 2015 جرت آخر أعمال التنقيب في محيط القلعة، حيث بدأت منذ 45 يوماً أعمال التنقيب التي ستستمر تسعة أشهر، من قبل المعهد الفرنسي في الشرق الأدنى بالاشتراك مع قسم آثار قلعة أربيل.

مسؤول آثار قلعة أربيل، “هيجا زاهر”، قال لشبكة “رووداو” الإعلامية أن القطع التي يتم العثور عليها تنقل إلى المعهد الفرنسي ومقره في داخل القلعة، ومنها قطعة عليها كتابات مسمارية تعد من أهم الآثار التي عثر عليها ويعود تاريخها إلى 500 سنة قبل الميلاد إلى العهد البابلي الحديث.

مدير المعهد الفرنسي في الشرق الأدنى، “جورج ماماريس”، أوضح لشبكة “رووداو” أن أحد الأمور المثيرة التي تم العثور عليها عبارة عن قطعة مكتوب عليها اسم “أربيل”، مضيفاً بانها المرة الأولى التي يتم فيها العثور على قطعة من هذا النوع في القلعة.

وأوضح بان هذه القطعة تحمل كتابات أخرى ويعود تاريخها إلى الألفية الثانية قبل الميلاد، كما وتم العثور على الكثير من القطع، بالإضافة لبعض العظام البشرية.
وأوضحت المصادر إلى أن الموسم الثاني من أعمال الحفر والتنقيب في قلعة أربيل سيبدأ في نيسان من السنة المقبلة.

‫شاهد أيضًا‬

المعارك بين الجنود الأتراك و”PKK” تتسبب باندلاع حرائق التهمت 40 دونماً بالعمادية

التهمت النيران التي تسببت فيها مواجهاتٌ مسلحة بين PKK والجيش التركي 40 دونماً من الأراضي، …