13/11/2023

ضربات متبادلة بين أمريكا وميليشيات إيرانية في سوريا والعراق

تستمر الاستهدافاتُ المتبادلةُ في سوريا والعراق، بين القواتِ الأمريكيةِ والميليشياتِ التابعةِ لإيران، التي كثفت من هجماتِها على القواعدِ الأمريكية، منذ اندلاعِ الحربِ في قطاعِ “غزة”

وزيرُ الدفاعِ الأمريكي “لويد أوستن”، أكد تنفيذَ “واشنطن” ضربتَين جويتَين في سوريا، استهدفتا مواقعَ عسكريةً خاصةً بالميليشياتِ التابعةِ لإيران، مشيراً إلى أنّ الضربتين دمرتا منشأةَ تدريبٍ قربَ مدينة “البوكمال”، ومنزلاً قربَ مدينةِ “الميادين” بريفِ “دير الزور” شرقيَّ سوريا.

وأضاف “أوستن” أن الضربتين جاءتا بأوامرَ من الرئيسِ الأمريكيِّ “جو بايدن”، الذي تعد سلامةُ الجنودِ الأمريكيين من أولوياتِه، حسب وصفِه، وأمر بتنفيذِ الهجومِ لتوضيحِ أن الولاياتِ المتحدةَ ستدافع عن نفسِها وجنودِها ومصالحِها.

وفيما نقلت شبكةُ “فوكس نيوز” الأمريكيةُ عن مصدرٍ مطلعٍ في وزارةِ الدفاعِ الأمريكية، مقتلَ ستةِ مقاتلين من الميليشياتِ التابعةِ لإيران، أكد المرصدُ السوريُّ لحقوقِ الإنسانِ مقتلَ ما لا يقلُّ عن ثمانيةِ عناصرَ من بينهم عراقيون، مع ترجيحاتٍ بزيادةِ العددِ في ظلِّ وجودِ إصاباتٍ خطرة.

ورداً على الهجماتِ الأمريكية، نفذت الميليشياتُ الإيرانيةُ عدةَ هجماتٍ على قواعدَ أمريكيةٍ في سوريا، إذ أفادَ المرصدُ السوريُّ لحقوقِ الإنسان، أن قاعدةَ “خراب الجير” تعرضت لهجومٍ بطائرةٍ مسيرة، حيث سُمِعَ دَوِيُّ انفجارَين اثنين، وسط معلوماتٍ مؤكدةٍ عن تمكن التحالفِ من إسقاطِ المسيرة.

كما أكد المرصدُ تعرضَ قاعدةِ حقلِ “كونيكو” بريفِ “دير الزور”، لقصفٍ بنحو خمسةَ عشرَ صاروخاً، دون ورودِ معلوماتٍ عن وقوعِ خسائرَ بشرية، كما هاجم الطيرانُ المسيرُ حقلَ “العمر” النفطي في ريفِ “دير الزور”، فيما دوت انفجاراتٌ في قاعدةِ “الشدادي” بريفِ “الحسكة”

‫شاهد أيضًا‬

أنهي الحروب بهاتفي وسأغلق الحدود”.. خطط ترامب للداخل والخارج

تحدّث ترامب خلال كلمة ألقاها باليوم الأخير من مؤتمر الحزب الجمهوري في ميلووكي بولاية ويسكو…