18/11/2023

“ابراهيم مراد” يطالب الجهات المسيحية في لبنان بالاجتماع لتحديد مصير شعبنا

مع التوترِ وحالةِ عدمِ الاستقرارِ التي يعيشها لبنانُ اليوم، عقْبَ رئيسُ حزبِ الاتحادِ السريانيِّ العالمي “إبراهيم مراد” على وضعِ شعبِنا في لبنان، وتداعياتِ الحربِ بين إسرائيل وحركةِ “حماس” الفلسطينية، وسياساتِ ميليشيا “حزب الله” الإيرانيةِ في لبنان.

حيث أوضح “مراد” في لقاءٍ له على موقعِ “ليبانون أون”، بأنهم ناشدوا البطريركَ السريانيَّ الماروني “مار بشارة بطرس الراعي”، بجمعِ الأحزابِ المسيحيةِ في لبنان، من أجل تحديدِ مصيرِهم ومصيرِ البلاد، لأن الأطرافَ الأخرى تعمل على حسابِ الوجودِ المسيحي وحقوقِه ومصالحه.

وأضاف “مراد” بأن المسيحيين دفعوا ثمنَ هذه البلادِ بدماءِ آلافِ الشهداء، واليوم، يجب توحيدُ رؤاهم ومطالبِهم لمعرفةِ مصيرِهم في المستقبل.

وطالب “مراد” خلال مقابلته الجهاتِ المسيحيةَ كافةً، وخاصةً السياديين، بالاجتماعِ مع بعضِهم البعض لاتخاذِ قراراتٍ مصيريةٍ لإنقاذِ المسيحيين، وبالتالي إنقاذَ البلادِ من الأزماتِ والاحتلالِ الذي تعيشُه.

‫شاهد أيضًا‬

الجبهة المسيحية تستنكر تصريحات الثنائي الشيعي

عقب التصريحات العنصرية للثنائي الشيعي في لبنان والمتمثل بكل من حزب الله وحركة أمل والتي ات…