19/11/2023

الاتحاد الأوروبي يوقف الإعلان على موقع “إكس”

مع تزايدِ جبهةِ الحربِ في قطاعِ “غزة” سخونةً، زاد الضغطُ على مواقعِ التواصلِ الاجتماعيِّ لفرضِ رقابةٍ على المحتوى المضللِ والمشجعِ على الكراهية، إلا أن بعضَ المواقعِ لم تتخذ تدابيرَ كافيةً في هذا الشأن، ومنها موقعُ “إكس”، أي “تويتر” سابقاً.

ولذلك طلبت المفوضيةُ الأوروبيةُ من أجهزتِها تعليقَ حملاتِها الإعلانيةِ على موقعِ “إكس”، بسبب ما أسمته زيادةً مثيرةً للقلقِ في المعلوماتِ المضللةِ وخطابِ الكراهية.

المتحدثُ باسم المفوضيةِ الأوروبيةِ “يوهانس باهرك”، أكد أن الاتحادَ الأوروبيَّ شهد زيادةً مثيرةً للقلقِ في المعلوماتِ المضللةِ وخطابِ الكراهية، في عديد من مواقعِ التواصلِ الاجتماعي، بما فيها “إكس”

وأضاف “باهرك” بأنهم أوصوا أجهزتَهم بالامتناعِ عن إجراء حملاتٍ إعلانيةٍ على موقعِ “إكس”، الذي يملكه الملياردير “إيلون ماسك”، موضحاً أن هذا القرارَ لا ينطوي على إعادةِ النظرِ في حضورِ أجهزةِ المفوضيةِ الأوروبيةِ على الموقع.

وكانت المفوضيةُ الأوروبيةُ قد فتحت تحقيقاً في تشرين الأولَ الفائت بحقِّ موقعِ “إكس”، بتهمةِ نشرِه معلوماتٍ خاطئةً ومحتوىً عنيفاً ذا طابعٍ إرهابي، وخطابِ كراهيةٍ في ظلِّ الحربِ بين إسرائيلَ وحركةِ “حماس” الفلسطينيةِ في قطاعِ “غزة”

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…