23/11/2023

شهيدان في قصف تركي والإدارة الذاتية تندد

تتواصل استهدافات الاحتلال التركي لمناطق شمال وشرق سوريا، ضارباً عرض الحائط اتفاقية وقف إطلاق النار، إذ قصف الاحتلال بالطائرات المسيرة 4 سيارات بمناطق مختلفة من ريف القامشلي.

وأفادت مصادر محلية أن الاحتلال التركي استهدف بعد ظهر الأربعاء سيارة بالقرب من قرية شورك، على الطريق الواصل بين مدينة قامشلي وبلدة قبرى حيوورى، وبالتزامن مع ذلك قصفت طائرة مسيرة تابعة للاحتلال سيارة أخرى بالقرب من محطة وقود بلدة تل معروف.

وفيما بعد استهدف الاحتلال التركي سيارة ثالثة في قرية تل عيد جنوب شرق مدينة القامشلي، وكان الاحتلال قد استهدف صباح الأربعاء منشأة خدمية في بلدة الرميلان شرق القامشلي، أدت إلى إصابة مدنيين اثنين.

هجمات الاحتلال التركي أسفرت عن استشهاد شخصين وإصابة خمسة آخرين بجروح وفق ما ذكره بيان الإدارة الذاتية الديمقراطية في إقليم الجزيرة.

البيان أكد أن الهجمات تهدف إلى ضرب الأمن والاستقرار في المنطقة، وتقوض كافة الجهود الرامية للقضاء على خطر إرهاب داعش، وخاصة بعد العمليات النوعية الأخيرة لقوات سوريا الديمقراطية وقوات مكافحة الإرهاب.

كما أشار البيان إلى أن استهداف الاحتلال التركي للمرافق الخدمية والبنى التحتية، التي تعتبر جرائم حرب، هدفها النيل من عمل مؤسسات الإدارة الذاتية لتوفير الخدمات وتحسبن الواقع الخدمي.

بيان الإدارة الذاتية الديمقراطية في إقليم الجزيرة استنكر سياسة الإرهاب والإبادة التي يمارسها راعي الإرهاب العالمي النظام التركي المحتل، كما ندد بالصمت الدولي إزاء جرائم الاحتلال التركي في المنطقة.

ودعا البيان أبناء المنطقة للتكاتف والتلاحم والإصرار على المقاومة وحماية المكتسبات، للحفاظ على المشروع الديمقراطي وإنهاء الاحتلال ومكافحة الإرهاب.

‫شاهد أيضًا‬

اغتيال قائد فصيل محلي في السويداء

ثر على قائد لواء الجبل ”مرهج الجرماني” البالغ من العمر خمسون عاماً، مقتولاً برصاصة في رأسه…