02/12/2023

“الجبهة المسيحية” تعلن بأن لبنان محتل من قبل ميليشيا إيران

إثرَ اجتماعها الدوريّ بمقرها في “الأشرفية”، حذّرت “الجبهة المسيحية” من خنوعِ الحكومةُ اللبنانيةُ ورضوخها لميليشيا “حزب الله”، مذكِّرةً بأن ميليشيا “حزب الله” وحركة “حماس” وغيرها من المنظماتِ التابعةِ لإيران، تعملُ على توسيعِ نفوذها في المنطقة.

كما أكدت الجبهةُ رفضها انتخابُ رئيس مُوالٍ لميليشيا “حزب الله”، معتبرةً أن الفراغَ أفضلَ من سيطرةِ هذه الميليشيا على موقعٍ محسوبٍ بالاسمِ على المسيحيين والوطنيين الشرفاء.

من جهةٍ ثانية، حذّرت الجبهةُ من المؤامرةِ الخبيثةِ التي تُحاك لاستهدافِ الأمنِ الوطني والقومي المتمثلِ بالجيشِ اللبناني.

كما وأعلنت الجبهةُ الوقوفَ إلى جانبِ البطريرك “بشارة الراعي”، داعمةً مطلبهُ ومطلبُ النوابِ السياديين، بتمديدِ سنِّ التقاعدِ، وبقاءَ العمادُ “جوزيف عون” على رأسِ قيادةِ الجيشِ إلى حينَ انتخابِ رئيسٍ للجمهورية.

واختتمت الجبهةُ بيانها، بمطالبتها الأحزابُ والنوابُ السياديين والمعارضين، بضرورةِ إرسالُ وفدٍ نيابيِّ يمثّلُ الشعبَ اللبناني، إلى الأممِ المتحدةِ، للمطالبةِ بكافةِ القراراتِ الدولية، وإعلانهم بأن لبنان محتلٌ من قِبل إيران، عبرَ ميليشيا “حزب الله”، مطالبينَ الدولَ الكبرى التدخلِ لتحريرِ لبنان وشعبهِ من هذا الاحتلال.

‫شاهد أيضًا‬

الراعي.. الفراغ الرئاسي يهدد الوحدة الوطنيةَ وسلامةَ المجتمع اللبناني

خلالَ ترؤسِهِ لقداسِ الأحد في الصرحِ البطريركيِّ في “بكركي”، أشار غبطةُ البطري…