09/12/2023

تحالف أثرا يحث شعبنا على المشاركة بالانتخابات

مع قربِ إجراءِ انتخاباتِ مجالسِ المحافظاتِ العراقية، وبدءِ كلِّ مرشحٍ وحزبٍ وتحالفٍ حملةً انتخابيةً للفوزِ بأصواتِ الناخبين، أصدرَ تحالفُ “أثرا” المكونُ من خمسةٍ من أحزابِ شعبِنا، والذي طرحَ أسماءَ ثلاثةِ مرشحين للانتخابات، أصدرَ بياناً لأبناءِ شعبِنا في العراق، قال فيه إن المصيرَ الخاصَّ بالشعوب، لا يتحقق إلا بالنضالِ السياسيِّ الوطنيِّ والقومي، كما أنَّ الشعوبَ التي نالت حقوقَها، لم تنَلها إلا بالعملِ السياسيِّ الخاصِّ بقضيةِ الشعبِ نفسه، ولا شعبَ حي بلا قضية، وإن شعبَنا الكلداني السرياني الآشوريَّ الذي تمتدُ جذورُه إلى أعمقِ من سبعةِ آلافِ عام، انقطعَ عن العملِ السياسيِّ الخاصِّ بقضيتِه القومية، منذ سقوطِ آخرِ دولتَين له، وهما الآشوريةُ والبابلية، وأصبح شعبُ “بيث نهرين” خاضعاً تابعاً لمن يحكمُ على هذه الأرض، على مدى أكثرِ من ألفين وخمسِمائةِ عام، وكانت الهجماتُ والصدماتُ عليه كثيرةً جداً، ورغم ما أصابه من آلآمٍ ومصائب، فكانت هناك نخبٌ تؤمن بنهوضِه وتجددِ مكانتِه بين القومياتِ والأمم.

وناشدَ التحالفُ أبناءَ شعبِنا لدعمِه، الذي يُعتبرون العنصرَ الأساسيَّ لنجاحِه، مضيفاً بأنَّ تباينَ الآراءِ مقبولٌ شريطةَ أن يصبَّ في مصلحةِ الشعبِ واستقلاليتِه، دون تبعيةٍ أو خضوع.

وأضافَ التحالفُ بأنَّ الخطَ الكنسيَّ والخطَّ السياسيَّ خطان متوازيان، غايتُهما ترسيخُ الكنيسةِ الأرضيةِ هنا، أي يلتقيانِ بالهدفِ والمصير.

ودعا التحالفُ أبناءَ شعبِنا لعدمِ الإنصاتِ للأطرافِ المضللةِ التي تقنعهم بعدمِ الانخراطِ بالسياسةِ والانتخابات، والتي تهدفُ لإبعادِ شعبِنا عن صناديقِ الاقتراعِ والتحكمِ بمصيرِه.

وأكد التحالفُ أنَّ الانتخاباتِ ستكون زائفةً بدونِ مشاركةِ أبناءِ شعبِنا فيها.

واختتم التحالفُ بيانَه بالقول، إنَّ الأحزابَ الخمسةَ رشحت “مأرب عماد الياس” برقمِ مئةٍ واثنين وثلاثين، وهي عازمةٌ على تشكيلِ قيادةٍ للشعبِ في “نينوى” وسهلِ “نينوى”، معرباً عن أملِه بأن يلتفَّ الشعبُ حولَ التحالفِ ويؤازرَ المرشحَ الكفؤ، لصنعِ مرحلةِ نهوضٍ جديدة.

‫شاهد أيضًا‬

ندوة حوارية في قصر المؤتمرات ببغداد حول اللغة السريانية

بمناسبة اليوم العالمي للغة الأم، احتفت دائرة قصر المؤتمرات التابعة لوزارة الثقافة والسياحة…