28/12/2023

حزب الله يرفع دعوى قضائية ضد المطرانين موسى الحاج وكميل سمعان

في خطوة تحمل أكثر من علامة استفهام، أعلنت «هيئة ممثلي الأسرى والمحررين» الموالية «لحزب الله» في بيان أنها تقدّمت أمس، «بإخبار ضدّ كل من المطران موسى الحاج، والمطران كميل سمعان، وذلك بسبب تواصلهما مع العدو الصهيوني»، وأنها «ستلاحق كل مطبّع ومتعامل مع العدو أمام المراجع القضائية المختصة».

وبدأت الحملة على الحاج بعد ورود اسمه ضمن قائمة الشخصيات الدينية الممثلة للطوائف المسيحية في فلسطين والتي التقت الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتزوغ قبل أيام. فيما نفى بطاركة ورؤساء الكنائس في بيان مشترك يومَ السبت أن يكون اللقاء لتبادل المعايدات، كما جرت العادة، وأكدوا أنّ هدفه الرئيسي تمثّل بنقل الموقف الكنسي العالمي «المطالب بوقف شلال الدم في غزة».

ويُشار الى أن المطران موسى الحاج يشغل منصب رئيس أساقفة أبرشية حيفا والأراضي المقدّسة والنائب البطريركي للسريان الموارنة في القدس وفلسطين والأردن، فيما يشغل المطران كميل سمعان منصب النائب البطريركي لكنيسة السريان الكاثوليك في الأراضي المقدّسة.

وفي ردود فعله على هذه الحملة الشرسة التي استهدفت المطرانين، أكد السيد إبراهيم مراد رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي أن كنيسة الرب أقوى من إرهاب إيران وعملائها في المنطقة، متهماً حزبَ الله بالعمالة وبامتياز للصهيونية العالمية، وأضاف على موقعه الرسمي أنَّ “كنيسة الرب وخدامَها أكبرُ وأقوى من همجيتكم وإرهابكم، أنتم العملاء الخونة استتروا…….”.

‫شاهد أيضًا‬

الراعي.. الفراغ الرئاسي يهدد الوحدة الوطنيةَ وسلامةَ المجتمع اللبناني

خلالَ ترؤسِهِ لقداسِ الأحد في الصرحِ البطريركيِّ في “بكركي”، أشار غبطةُ البطري…